سينما

«قضية رقم 23» بين الترشيحات ما قبل النهائية لأوسكار أفضل فيلم أجنبي

كشفت الأكاديمية الأميركية لعلوم السينما وفنونها عن الأفلام التسعة المرشحة في المرحلة ما قبل النهائية لجائزة أوسكار أفضل فيلم أجنبي، ومن بينها فيلم «قضية رقم 23» للمخرج اللبناني الفرنسي زياد دويري.
ومن المرشحين الآخرين في هذه المرحلة، «إن ذي فايد» للمخرج الألماني من أصل تركي فاتح أكين و«ذي سكوير» للسويدي روبن أوستلوند الحائز جائزة السعفة الذهبية في الدورة الأخيرة من مهرجان كان السينمائي، فضلاً عن «ايه فانتاستيك ويمان» للتشيلي سيباستيان ليليو.
وقد رُشّح في المجموع 92 فيلماً لهذه الجائزة العريقة وأعلنت الأكاديمية الخميس عن المرشحين التسعة في المرحلة ما قبل النهائية، على أن يتم الكشف عن المرشحين النهائيين الخمسة في 23 كانون الثاني (يناير) في خضم الإعلان عن الترشيحات النهائية للدورة التسعين من حفل توزيع جوائز أوسكار.
وتجري أحداث فيلم «قضية رقم 23» في أحد أحياء بيروت حيث تحصل مشادة بين طوني وهو مسيحي لبناني، وياسر وهو لاجىء فلسطيني. وتأخذ المشادة أبعاداً أكبر من حجمها، وتُرفع القضية إلى المحكمة على وقع تضخيم إعلامي يضع لبنان على شفير انفجار. وقد حاز الفلسطيني كامل الباشا جائزة أفضل ممثل في مهرجان البندقية السينمائي عن دوره في الفيلم.
وتقام الدورة التسعون من حفل توزيع جوائز أوسكار في الرابع من آذار (مارس) في مسرح «دولبي ثياتر» في هوليوود.

ا ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق