فلاش

خرق بيان النأي بالنفس قبل ان يجف حبره. وظهر ذلك من خلال بيان مجموعة الدعم

خرق بيان النأي بالنفس قبل ان يجف حبره. وظهر ذلك من خلال بيان مجموعة الدعم الدولية للبنان الذي عقد في باريس والذي اشار الى القرار 1559. الا ان ايادي خفية امتدت الى النص العربي حذفت القرار 1559 وابقت على القرار 1701. ثم جاءت الزيارة التي قام بها الامين العام لـ «حركة عصائب اهل الحق» التابعة للحشد الشعبي العراقي الشيخ قيس الخزعلي الذي دخل من دون علم السلطات اللبنانية فاثارت رئيس الحكومة وطلب التحقيق بالحادثة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق