رئيسيسياسة عربية

مقتل 3 من الموالين لصالح في اشتباكات مع الحوثيين لليوم الثاني

قال حزب الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح إن ثلاثة من الموالين لصالح سقطوا قتلى في اشتباكات استمرت لليوم الثاني مع قوات الحوثي المتحالفة معهم في العاصمة صنعاء.
وتقاتل الفئتان التحالف الذي تقوده السعودية والذي تدخل في الحرب الأهلية الدائرة باليمن منذ عامين ونصف العام بهدف تمكين حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المعترف بها دولياً من إدارة شؤون البلاد.
وجاء في بيان أصدره حزب المؤتمر الشعبي العام الخميس أن ثلاثة حراس قتلوا عندما هاجم الحوثيون منزل العميد طارق صالح ابن شقيق الرئيس السابق مضيفا أنهم حاصروا أيضاً منزل هشام شرف عضو الحزب ووزير الخارجية في الحكومة المتمركزة في صنعاء.
وقال البيان إن الحوثيين انتهكوا اتفاق الهدنة وهاجموا مقر إقامة طارق صالح وقتلوا ثلاثة من حراسه وأصابوا ثلاثة آخرين.
وتبرز الاشتباكات مدى تعقد الوضع باليمن، إذ شهد تحالف هادي اقتتالاً داخلياً أيضاً بين مقاتليه وقوات جنوبية مطالبة بالاستقلال تدعمها دولة الإمارات التي هي عنصر رئيسي في التحالف بقيادة السعودية.
وقالت مصادر محلية لرويترز إن بعض السكان لاذوا بالفرار من مناطق الاقتتال الذي دار بالمدفعية الثقيلة وقاذفات الصواريخ واحتدم لساعات لليوم الثاني الخميس.
وكان أربعة من مؤيدي علي عبدالله صالح قد قتلوا عندما اندلع اقتتال يوم الأربعاء في وسط صنعاء بعد أن اقتحم الحوثيون مجمعاً يضم مسجد المدينة الرئيسي وأطلقوا قذائف آر.بي.جي وقنابل.

رويترز

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق