رئيسيسياسة عربية

الحوثيون يهددون بضرب مطارات وموانىء السعودية والإمارات

هدد الحوثيون في اليمن بضرب مطارات وموانىء المملكة السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، رداً على قرار التحالف العسكري بقيادة الرياض إغلاق المنافذ البحرية والجوية والبرية للبلد الغارق في نزاع مسلح.

هدد الحوثيون بضرب مطارات وموانىء السعودية والإمارات، وذلك بعد أن قرر التحالف إغلاق منافذ اليمن الجوية والبحرية والبرية بشكل مؤقت.
وأكد التحالف أن تحركه يهدف إلى «سد الثغرات الموجودة في إجراءات التفتيش الحالية والتي تسببت في استمرار تهريب تلك الصواريخ» إلى المتمردين.

إطلاق صاروخ بالستي قرب الرياض
وجاء قرار إغلاق المنافذ بعد أن أظهر المتمردون السبت أنهم لا يزالون يمتلكون صواريخ قادرة على ضرب أهداف في عمق المملكة رغم مرور أكثر من عامين على انطلاق الحملة العسكرية التي تقودها السعودية ضدهم.
فقد أعلنت السعودية السبت أن قواتها اعترضت فوق مطار الرياض صاروخاً بالستياً أطلقه الحوثيون، ما أدى إلى سقوط شظايا منه في حرم المطار.
والصاروخ هو الأول الذي يبلغ مداه العاصمة السعودية.
وأعلن المتمردون عبر «المجلس السياسي الأعلى» التابع لهم في بيان نشرته وكالة أنباء «سبأ» المتحدثة باسمهم أن «إرادتنا لن تنكسر (…) وكل المطارات والموانىء والمنافذ والمناطق ذات الأهمية بالنسبة اليهم ستكون هدفاً مباشراً للسلاح اليمني المناسب».

تصاعد التوتر بين السعودية وإيران
ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية عن ولي العهد الأمير محمد قوله «إن ضلوع النظام الإيراني في تزويد الميليشيات الحوثية التابعة له بالصواريخ يعد عدواناً عسكرياً ومباشراً من قبل النظام الإيراني».
وأضاف الأمير الذي يتولى أيضاً منصب وزير الدفاع أن هذا الأمر «قد يرقى إلى اعتباره عملاً من أعمال الحرب ضد المملكة».
السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة قالت في بيان إن «نظام طهران يؤكد مرة جديدة ازدراءه الكامل لالتزاماته الدولية».
وأضافت «من كانت لديه معلومات عليه أن ينقلها لتحميل إيران مسؤولية دعمها للعنف والإرهاب في المنطقة والعالم (…) الولايات المتحدة ملتزمة القيام بكل شيء للتصدي لأعمال إيران المزعزعة للاستقرار ولن تغض النظر عن انتهاكات طهران الخطيرة للقانون الدولي».
وقد يؤدي تهديد الحوثيين بشن هجمات صاروخية أكثر على غرار ذلك الذي استهدف مطار الرياض إلى تصعيد في النزاعات بالوكالة بين الرياض وطهران، اللتين تدعمان أطرافاً متخاصمة في حروب وصراعات على السلطة من اليمن حتى سوريا.
والاثنين، أكدت قيادة التحالف الذي تقوده الرياض «احتفاظ المملكة بحقها في الرد على إيران في الوقت والشكل المناسبين»

فرانس24/ أ ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق