الأسبوع الثقافيكتب

محاور في فلسفة امين الريحاني

صدر حديثاً كناب بعنوان «محاور في فلسفة امين الريحاني» عن مؤسسة الفكر اللبناني، منشورات جامعة سيدة اللويزة، وهو مجلد في 715 صفحة من الحجم الكبير. ويضم هذا السفر الضخم اثنين وعشرين بحثاً محكماً من الابحاث التي قدمت خلال المؤتمر الدولي حول فلسفة امين الريحاني والذي نظمته مؤسسة الفكر اللبناني في جامعة سيدة اللويزة بالتعاون مع برنامج انيس المقدسي للاداب في الجامعة الاميركية في بيروت، وشارك فيه باحثون في الفلسفة والعلوم الانسانية من احدى عشرة جامعة من لبنان والعالم العربي واستراليا واوروبا والولايات المتحدة الاميركية.
يشتمل الكتاب على عشرة محاور يسبقها باب افتتاحي بعنوان: في رواق الفلسفة الريحانية، وفيه بحثان: الاول: صورة الفلسفة في كتابات امين الريحاني لمحمد علي العريبي، والثاني: فيلسوف الادباء واديب الفلاسفة لوفاء شعراني، وباب ختامي بعنوان افكار للمستقبل، وفيه خاتمة بعنوان تحولات او الريحاني ونظرات هايدغر المحدقة بقلم جو يعقوب.
اما المحاور فهي: فلسفة النشوء الاجتماعي والترقي الروحي، الفلسفة العلائية، مرآة صوفية، فلسفة وحدة الوجود ووحدة الاديان، تجليات الفكر النقدي، الفلسفة المثالية الالمانية، الفلسفة العقلانية، الاسلام وفلسفة نيتشه، فلسفة الالتزام القومي، فلسفة المدينة العظمى والتمدن الحديث، وفلسفة النزوع الانساني وروح الزمان.
ومن بحوث الكتاب: الخطاب الفلسفي في رواية الريحاني «زنبقة الغَور» لسلمى عبدالله، الفلسفة العلائية عند الريحاني لسافو كرم، الريحاني امام مرآة صوفية بقلم سعاد الحكيم، وحدة الوجود عند الريحاني لنتالي خوري غريب، نقد الفكر الديني بقلم نائلة ابي نادر، تشكيل اسم الّله في «كتاب خالد» بقلم جاد حاتم، الريحاني والفلسفة المثالية الالمانية لشادي رحمه، عقلانية الريحاني بين المنهج الديكارتي والنقدية الكانطية بقلم انطوان مكرزل، الريحاني في رواية «جُهان» بين المعتقد الاسلامي والمقترب النيتشوي لفرنشيسكو مديتشي، فلسفة الالتزام القومي عند الريحاني بقلم يوسف كمال الحاج، الثابت والمتحول في خطاب الريحاني القومي لعلي حمية، سؤال العروبة في فلسفة الريحاني لناصيف قزي، فلسفة المدينة العظمى لدى الريحاني لخنجر حمية، الريحاني الرؤيوي: التمدن الحديث وموقعنا منه بقلم اسمى شملي حلواني، مسألة الهوية في فكر الريحاني لاحمد الشبول، فلسفة النزعة الانسانية الحديثة لنجمة حجار، شريد نيويورك في مطلع القرن العشرين بقلم بول جهشان.
والبارز في هذا الكتاب الموسوعي، ما يتضمنه من مقارنات ثرية بين الريحاني وعدد من الفلاسفة العرب والعالميين واتجاهاتهم الفلسفية: كفلسفة العمران عند ابن خلدون وابن رشد، والمدينة الفاضلة عند الفارابي وجمهورية افلاطون، وصوفية الحلاج وابن ادريس، وعقلانية ارسطو وديكارت، ونقدية كانط، ومثالية هيغل، وشوبنهاور، واخلاقية سبينوزا، وعلائية بيرك وامرسون، وعلمانية فرح انطون، ووجودية سارتر، وتحولات هايدغر الفلسفية تجاه معضلة الزمن.
بهذا المعنى يشكل هذا المجلد الموسوعي فتحاً جديداً في الدراسات الريحانية المعاصرة التي باتت تكتشف الابعاد الفلسفية الجوهرية في فكر الريحاني ومواقفه من مسألة التواصل الحضاري بين الشرق والغرب، ومن موقعنا في التمدن الحديث ومواكبة العصر، ونظرته الى معاني الحداثة الفلسفية.
تجدر الاشارة الى ان الابحاث المنشورة في الكتاب اعدت بواحدة من اللغات الثلاث: العربية او الانكليزية او الفرنسية، وبعد كل بحث لائحتان بالمراجع: الاولى ثبتت بالمراجع المتعلقة مباشرة بالبحث، والثانية بالمراجع ذات الصلة بالموضوع العام المطروح. اما المحاور فتليها لائحتان اخريان بالمراجع: الاولى حول كتابات الريحاني ضمن المحور المعين، والثانية حول المراجع التي تناولت الريحاني ضمن هذا المحور او ذاك.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق