رئيسيسياسة عربية

سلطنة عمان تستضيف الندوة الإقليمية الخامسة عشرة لخريجي كلية الحرب البحرية الأميركية

بدأت صباح أمس أعمال الندوة الإقليمية الخامسة عشرة لخريجي كلية الحرب البحرية الأميركية وذلك في إطار التعاون بين البحرية السلطانية العمانية وكلية الحرب البحرية الأميركية، تحت رعاية اللواء الركن بحري عبدالله بن خميس الرئيسي قائد البحرية السلطانية العمانية.
وقد تضمن البرنامج الافتتاحي للندوة التي أقيمت بفندق انتركونتننتال مسقط كلمة للواء الركن بحري قائد البحرية السلطانية العمانية راعي المناسبة، أكد فيها على التطور الذي وصلت إليه البحرية السلطانية العمانية ومدى الدعم الذي حظيت به منذ بزوغ عهد النهضة تحت ظل القيادة الحكيمة للسلطان قابوس القائد الأعلى للقوات المسلحة كما توجه بالشكر إلى القائمين على تنظيم هذه الندوة والتي تجسد مدى أهمية التعاون في المجالات البحرية بين السلطنة والدول الشقيقة والصديقة، كما ألقى اللواء الركن بحري جيفري إي هارلي رئيس كلية الحرب البحرية الأميركية كلمة أشار فيها إلى أن هذه الندوة تعمل على تعزيز الجوانب العلمية والعملية والاستفادة وتبادل الخبرات الأكاديمية مع الجامعات والكليات ذات العلاقة بالجوانب البحرية، تلاه تقديم سلسلة من المحاضرات ذات العلاقة بموضوعات الندوة.
هذا وتشتمل الندوة التي تستمر يومين على عدد من المحاضرات ذات العلاقة بالجوانب البحرية ، أبرزها العمل المشترك أثناء العمليات البحرية ، ومقاييس بناء الثقة ، ومكافحة القرصنة ، وتطور الجغرافيا السياسية للنفط ، والمعايير والقواعد الدولية، والقوة البحرية بالإضافة إلى المساعدات الإنسانية والإغاثة في حالات الكوارث، يقدمها عدد من كبار الضباط بكلية الحرب البحرية الأميركية، بالإضافة إلى مجموعة من كبار الضباط بالبحرية السلطانية العمانية.
حضر الندوة عدد من كبار الضباط بأسلحة قوات السلطان المسلحة، وبحريات الدول الشقيقة والصديقة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق