دولياترئيسي

مقتل 43 جندياً أفغانياً واصابة 9 وفقدان ستة في هجوم لطالبان على قاعدة عسكرية بقندهار

أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية في بيان مقتل 43 جنديا على الأقل ليل الأربعاء في هجوم تبنته حركة طالبان على قاعدة عسكرية بولاية قندهار جنوب البلاد. وأضاف المتحدث باسم الوزارة الجنرال دولت وزيري «تم استخدام عربة هامفي أو أكثر لشن الهجوم. ولم يتبق شيء من القاعدة العسكرية التي أحرقت بالكامل».

أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية مقتل 43 جندياً على الأقل ليل الأربعاء الخميس في هجوم لحركة طالبان على قاعدتهم في غرب ولاية قندهار جنوب البلاد.
وأضافت الوزارة في بيان أن «أكثر من 60 جندياً كانوا في القاعدة قتل منهم 43 وأصيب تسعة بجروح بينما لا يزال ستة آخرون في عداد المفقودين»، موضحة أن «جنديين فقط تمكنا من النجاة».
وأوضحت أن «الهجوم وقع هذا الصباح عند الساعة 02،50 (22،20 ت غ) عندما هاجم متمردون قاعدة تشاشمو في منطقة مايفاند».

«لم يتبق شيء من القاعدة العسكرية»
وقال المتحدث باسم الوزارة الجنرال دولت وزيري «تم استخدام عربة هامفي أو أكثر لشن الهجوم. لم يتبق شيء من القاعدة العسكرية التي أحرقت بالكامل».
وأعلنت حركة طالبان في رسالة إلى الصحافيين تبنيها العملية مؤكدة أن «الجنود الستين الموجودين قتلوا» وأن عناصرها «يسيطرون على القاعدة العسكرية».
هذا الهجوم هو الثالث على قوات الأمن الأفغانية في غضون 48 ساعة بعد هجومين داميين الثلاثاء في جنوب شرق البلاد في غارديز وغزنة أوقعا أكثر من 80 قتيلاً و240 جريحاً، بحسب الحصيلة الرسمية.
ومنطقة مايفاند حيث وقع الهجوم نائية وتبعد 80 كلم عن قندهار كبرى مدن الولاية التي تحمل الإسم نفسه في جنوب البلاد وعلى مقربة (نحو 20 كلم) من ولاية هلمند التي تسيطر طالبان على ثلثي الأراضي فيها.

فرانس 24/ أ ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق