دولياترئيسي

معسكر كبير للشرطة يتعرض لهجوم انتحاري وبالاسلحة في افغانستان

يتعرض معسكر كبير للشرطة في غارديز (جنوب شرق افغانستان) لهجوم الثلاثاء من مسلحين اقتحموا المكان بعد ان فجروا عربة او عربتين مفخختين، بحسب ما افادت مصادر رسمية.
واعلنت حركة طالبان تبنيها للهجوم المستمر في تغريدة للمتحدث باسمها ذبيح الله مجاهد على «تويتر».
وأعلنت وزارة الداخلية ان «الهجوم لا يزال جارياً عند الساعة 10،30 (06،00 ت غ) بعد أكثر من ساعة على الانفجارات الاولى»، واضافت ان «المهاجمين المزودين بسترات ناسفة واسلحة خفيفة فجروا سيارة مفخخة قبل ان تقتحم مجموعة من الارهابيين المكان».
وقال مير الله بهرام، احد اعضاء المجلس المحلي في ولاية باكتيا الحدودية مع المنطقة القبلية في باكستان، لوكالة فرانس برس ان «سيارتين مفخختين» انفجرتا عند مدخل المعسكر.
وأوضحت الوزارة ان القوات الخاصة تطوق المجمع، وان قوات دعم من الشرطة توجهت الى المكان.
وأظهرت صور التقطت للمكان عمودين كثيفين من الدخان يرتفعان فوق المدينة.
ويضم مجمع غارديز علاوة على مركز التدريب المستهدف قوات الشرطة الوطنية وحرس الحدود وعناصر من الجيش.
وقال مسؤول في الشرطة انه لم يتضح بعد العدد الاجمالي للضحايا اذان الهجوم لا يزال مستمراً وقال بيان ان المنطقة مغلقة في الوقت الراهن من قبل وحدة التعامل مع الازمات والجهود جارية للقضاء على الارهابيين.
واعلن في وقت لاحق عن مقتل 15 شخصاً على الاقل واصابة اكثر من 40 آخرين بجروح اليوم في الهجوم المستمر على مجمع للشرطة في غارديز جنوب شرق افغانستان بحسب ما أعلنت «وكالة فرانس برس».
وصرح مدير المستشفيات العامة في ولاية باكتيا الطبيب هداية الله حميدي: «أحصينا حتى الآن 15 قتيلاً واكثر من 40 جريحاً من بينهم نساء وطلاب ورجال شرطة تم نقلهم الى مستشفيات غارديز».

ا ف ب/رويترز

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق