أبرز الأخبارسياسة عربية

العاهل السعودي في موسكو في اول زيارة لملك سعودي الى روسيا

وصل الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز الاربعاء الى موسكو، في زيارة رسمية هي الاولى لعاهل سعودي الى روسيا.
ومن المتوقع ان تركز المباحثات في الزيارة التي تستمر ثلاثة ايام على الطاقة والنزاع في سوريا.
هبطت طائرة العاهل السعودي (81 عاماً) بعيد الساعة 19،00 (16،00 تغ) في مطار فنوكوفو حيث نزل سلماً كهربائياً.
الا ان السلم توقف ما اضطر الملك للانتظار، قبل ان ينزل الى أرض المدرج حيث استقبله مسؤولون روس على وقع الموسيقى العسكرية.
وتعتمد السعودية وروسيا بشكل كبير على الصادرات النفطية، فيما تسبب تدهور اسعار النفط في 2014 بتراجع اقتصاديهما.
وسيلتقي العاهل السعودي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس ومن المتوقع ان يناقش الزعيمان تمديد قرار خفض انتاج النفط قبيل اجتماع لمنظمة الدول المنتجة للنفط «اوبك» من المقرر ان ينعقد في تشرين الثاني (نوفمبر).
وكانت اوبك توصلت الى اتفاق مع دول اخرى من خارج المنظمة بينها روسيا الى خفض انتاج النفط ما انعكس ارتفاعا في الاسعار.
واعلن بوتين الاربعاء انه من الممكن تمديد قرار خفض الانتاج حتى «نهاية 2018 على أقل تقدير».
وكانت الدول المنتجة للنفط في اوبك وخارجها اتفقت في نهاية العام الماضي على خفض الانتاج بـ 1،8 مليون برميل يومياً لمدة ستة اشهر، قبل ان يمدد الاتفاق التاريخي لتسعة اشهر اضافية حتى اذار (مارس) المقبل.
واتخذت السعودية، المصدر الأكبر للنفط في العالم والتي تعد أكبر اقتصاد في منطقة الشرق الأوسط، سلسلة من الاجراءات التقشفية منذ انهيار أسعار النفط في منتصف العام 2014.
ويحرص العاهل السعودي على مواصلة جهود ضبط الانتاج من اجل رفع اسعار النفط.
ومن المقرر ان يلتقي العاهل السعودي الجمعة رئيس الوزراء الروسي ديتمري مدفيديف، على ان يغادر روسيا السبت.
من جهته قال وزير الطاقة الروسي الكسندر نوفاك لوكالة تاس للانباء ان الرياض «ستخصص مليار دولار لمشاريع طاقة» مشتركة مع روسيا.
واوردت صحيفة «فيدوموستي”» الاربعاء ان الصندوق السيادي السعودي يتطلع للاستثمار في مشروع بناء طريق برسم عبور سيكون الاول من نوعه في العاصمة موسكو.
وتقف السعودية وروسيا على طرفي نقيض في السياسة الخارجية ولا سيما في النزاع في سوريا، حيث تدعم موسكو نظام الرئيس بشار الاسد، فيما تدعم الرياض معارضيه.
وكان الكرملين اعلن قبيل الزيارة ان الملك سلمان سيبحث مع بوتين «الاوضاع في الشرق الاوسط وشمال افريقيا، وستركز المباحثات على النزاعات في المنطقة».
كذلك للسعودية وروسيا مواقف مختلفة حول الملف اليمني، حيث يقوم التحالف العربي بقيادة السعودية بقصف المتمردين الحوثيين منذ 2015، ما استدعى انتقادات من موسكو.
وعبر الملك سلمان عن سعادته لزيارة روسيا الاتحادية، واعرب عقب وصوله الى العاصمة موسكو عن تطلعه لان تحقق الزيارة ما يطمح له البلدان من تعزيز العلاقات الثنائية وتطوير التعاون المشترك لما فيه خير وصالح البلدين والشعبين الصديقين وخدمة الامن والسلم الدوليين.

الوكالات

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق