لقطات

ما ان يعلن الرئيس نبيه بري عن جلسة تشريعية للمجلس حتى يهب النواب،

ما ان يعلن الرئيس نبيه بري عن جلسة تشريعية للمجلس حتى يهب النواب، ويتسابقون على الكلام، متوخين كسب ود الناخبين ومحاولين تلميع صورهم التي بات من الصعب محوها من ذاكرة اللبنانيين. فالمواطنون باتوا يعلمون ان المجلس النيابي الممدد لنفسه مرتين، وهو الان يعمل وفق التمديد الثالث، لم ينتج اعضاؤه ولم يقدموا للناخبين ما كانوا ينتظرون منهم. والكلام المنمق اليوم لم يعد يفيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق