رئيسيسياسة عربية

مقتل جنديين أميركيين وإصابة خمسة في عملية قتال شمال العراق

أعلن الجيش الأميركي مقتل اثنين وإصابة خمسة آخرين من جنوده في عمليات قتالية بشمال العراق يوم الأحد.
وقال الجيش في بيان إن التقارير الأولية تشير إلى أن الحادث ليس نتيجة اشتباك مع العدو وإنه بدأ التحقيق في ملابساته.
والجنود أعضاء في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية.
وقال اللفتنانت جنرال ستيفن تاونسند أكبر قائد عسكري بالعراق «كل التحالف الذي يحارب داعش يبعث بتعازيه الحارة لأسر وأصدقاء ورفقاء هؤلاء الأبطال».
واعلن تنظيم الدولة الإسلامية يوم الأحد مسؤوليته عن الحالث وقال إنه شن هجوماً على القوات الأميركية التي تساعد الجيش العراقي في حملته ضد التنظيم بشمال العراق.
وجاء في بيان للتنظيم نشر على الانترنت إن مقاتليه أطلقوا صواريخ غراد على قوات أميركية شرقي مدينة تلعفر التي لا تزال تحت سيطرة الدولة الإسلامية وتقع إلى الغرب من الموصل.
وقال التنظيم في البيان «بتوفيق الله وحده وبعد رصد جوي لتحركات وتجمعات الجيش الأميركي الصليبي شرق مدينة تلعفر. قامت مفارز الإسناد بدك مواقع الصليبيين قرب مشروع ماء قرية (البوير) بعدد من صواريخ الغراد. ما أسفر عن هلاك 4 صليبيين وإصابة 6 آخرين على الأقل. ولله الحمد على تسديده».
وانهارت الخلافة التي أعلنها التنظيم الشهر الماضي «من الناحية العملية» بعد استعادة القوات العراقية التي تدعمها واشنطن مدينة الموصل عاصمة التنظيم بالعراق عقب حملة استمرت تسعة أشهر.

رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق