دولياترئيسي

الصومال: كمين لقوات الاتحاد الأفريقي وعدد القتلى بين 24 و39

قال مسؤول محلي كبير إن عدد القتلى الذين سقطوا في اشتباكات يوم الأحد بين مقاتلي حركة الشباب وقوات الحكومة الصومالية وقوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي (أميصوم) بلغ 24.
وقعت الاشتباكات حين نصب مقاتلو الشباب كمينا للقوات في وقت مبكر يوم الأحد في حي بولامرير بمنطقة شبيلي السفلى على بعد نحو 140 كيلومترا جنوب غربي مقديشو.
وقال علي نور نائب حاكم منطقة شبيلي السفلى لرويترز «حملنا 23 قتيلاً من جنود (أميصوم) وجندياً صومالياً قتيلاً من الموقع الذي نصبت فيه حركة الشباب كمينا لقوة (أميصوم) اليوم».
وقال عبد العزيز أبو مصعب المتحدث العسكري باسم حركة الشباب إن المقاتلين لديهم 39 جثة لجنود الاتحاد الأفريقي بينها جثة قائدهم.
ولم يتسن الحصول على تأكيد لعدد القتلى من مصدر مستقل.
وقالت وزارة الدفاع الأوغندية إن جنودها كانوا ضمن قافلة (أميصوم) وإن عدداً غير محدد من جنودها قتلوا.
واستهدفت حركة الشباب قوات حفظ السلام من قبل. وتريد الحركة طرد قوات حفظ السلام من البلاد واطاحة حكومة الصومال المدعومة من الغرب وفرض تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية في الصومال.

رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق