متفرقاتمن هنا وهناك

مايكل كورس تستحوذ على جيمي تشو لأحذية المشاهير

أعلنت مجموعة «مايكل كورس» الأميركية عن شراء العلامة البريطانية الفاخرة في عالم الأحذية «جيمي تشو» مقابل 896 مليون جنيه استرليني (1،2 مليار دولار).
 
وكانت الشركة البريطانية، التي طُرحت للبيع في نيسان (ابريل) الماضي، جذبت اهتماماً من جانب عدد من الشركات الراغبة في الاستحواذ عليها.
وتنتج جيمي تشو مجموعة من السلع الفاخرة بالإضافة إلى الأحذية.
وظهرت أحذية جيمي تشو في المسلسل التلفزيوني الناجح «الجنس والمدينة» الذي عُرض في التسعينيات من القرن الماضي، ولا يزال يرتديها المشاهير من أمثال دوقة كامبريدج كايت ميدلتون، ومغنية البوب الأميركية بيونسيه، بالإضافة إلى نجمة تلفزيون الواقع كيندال جينر.
وقالت ليزا أرمسترونغ، مديرة قسم الموضة في صحيفة «دايلي تليغراف» إن «بعض العلامات التجارية الأخرى أصبحت مبتذلة بسبب كثرة ظهورها في الأعمال الفنية لكن جيمي تشو استطاعت أن تخطف الأضواء وتظل تحظى بالاهتمام ولم تصبح مطلقاً (منتجاً) مبتذلاً».
وأضافت: «إن (جيمي تشو) لا يزال الحذاء المفضل لنجوم الأوسكار».
وتأسست علامة «جيمي تشو» قبل 20 عاماً على أيدي المصمم الماليزي الأصل جيمي تشو والصحفية في مجلة «فوغ» للموضة تامارا ميلون، لكن ميلون وبعض المستثمرين اشتروا حصة تشو في عام 2001.
وبعد عشر سنوات، غادرت ميلون الشركة وأطلقت شركتها الخاصة للملابس.
وفي عام 2014، أدرجت جيمي تشو في بورصة لندن، وفي هذا الوقت أصبحت شركة «جيه ايه بي» المملوكة لعائلة الملياردير الألماني رايمان هي المساهم الرئيسي في الشركة.
وأعربت شركة «جيه اي بي» عن دعمها لصفقة بيع جيمي تشو لمايكل كورس.
وتوقعت مايكل كورس أن تحقق صفقة الاستحواذ على جيمي تشو عدداً من الفوائد من بينها «فرصة زيادة مبيعات جيمي تشو إلى مليار دولار»، و«تحقيق محفظة استثمارية (لمايكل كورس) أكثر توازناً من خلال المزيد من تنويع المنتجات».
وقالت إن جيمي تشو لديها أيضاً الفرصة لتحقيق النمو في قطاع الأحذية الفاخرة للرجال بالإضافة إلى الدخول إلى أسواق عالمية «خصوصاً السوق الآسيوية سريعة النمو».

بي بي سي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق