Life Styleمجتمع

اطلاق النسخة الـ 24 من معرض ولقاء هوريكا «من لبنان إلى العالم»

عقدت هوسبيتالتي سرفسيز مؤتمراً صحفياً امس  تحت رعاية وزير السياحة اواديس كيدانيان، في فندق فينيسيا بيروت، أعلنت خلاله عن إطلاق النسخة الـ 24 من معرض ولقاء هوريكا لبنان، الحدث الإقليمي الرائد للضيافة والخدمات الغذائية. وسيقام معرض ولقاء هوريكا في مركز بيروت للمعارض والترفيه (بيال) من 4 إلى 7 نيسان (ابريل) 2017، من الساعة 3 ظهراً وحتى الساعة 9 مساءً.

وسيقام هوريكا لهذا العام تحت شعار «من لبنان إلى العالم»، وذلك تكريماً لأكثر النكهات تفرداً في الدولة التي اكتسبت شعبية عالمية، وجعلت مدينة بيروت تتصدر قائمة «أفضل المدن العالمية للمأكولات» في مجلة Travel + Leisure.
وجمع المؤتمر الصحفي رؤساء الاتحادات والنقابات لقطاع الخدمات الغذائية والضيافة، وأصحاب المطاعم والفنادق، بالإضافة إلى ممثلي وسائل الإعلام الذين سلطوا الضوء على الدور البارز لمعرض هوريكا في دعم قطاع السياحة، وتطوير صناعات الضيافة والخدمات الغذائية في لبنان.
وعلى مدى 24 عاماً، حصل المعرض واللقاء على إشادة العارضين والزائرين على حدٍ سواء، ووصفوا بأنه يوفر لخبراء الصناعة منصة حيوية للتواصل والتضافر واستكشاف أحدث المنتجات والابتكارات. وسيقدم معرض هذا العام الفرصة لاستكشاف أكثر من 2،500 علامة تجارية معروفة من 350 شركة عارضة محلية ودولية تشمل أستراليا، وبلجيكا، والبرازيل، وجمهورية التشيك، ومصر، وفرنسا، والمجر، وايطاليا، والأردن، والكويت، ولبنان، وتركيا، واسبانيا، وسوريا، والإمارات العربية المتحدة، والولايات المتحدة الأميركية.
وسيتميز المعرض واللقاء الذي يمتد لأربعة أيام، ببرنامج غني يضم أكثر من عشرة نشاطات يومية تشمل عروض الطهي والمنتديات والجلسات الحوارية. وسيحضر المعرض أكثر من 25 من الطهاة العالميين، وخبراء عالم الطهي والمشروبات والضيافة، لمشاركة خبراتهم والإشراف على مجموعة متنوعة من المسابقات.
يذكر بأن من ضمن الضيوف البارزين الذين سيحضرون المعرض، الطاهي الالماني توماس بويهنر الحائز على ثلاثة نجوم ميشلان، وتييري باماس بطل العالم في المعجنات وأفضل حرفي معجنات في فرنسا، وكاروباس ميلتياديس رئيس اتحاد الطهاة اليوناني، وخالد بو عيد رئيس جمعية الطهاة الأردنية، وغي موسارت رئيس جمعية Barmen الفرنسية.
يذكر بأن الإفتتاح الرسمي لمعرض ولقاء هوريكا سيقام في تمام الساعة 1:30 ظهراً، يوم الثلاثاء 4 نيسان (ابريل) 2017.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق