دولياترئيسي

روحاني: على بغداد التحرك «بحزم اكبر» ضد منفذي الهجمات

طلب الرئيس الايراني حسن روحاني من العراق الجمعة التحرك «بحزم اكبر» ضد منفذي الهجمات غداة اعتداء اودى بحياة سبعين من الزوار الشيعة معظمهم ايرانيون، في هجوم تبناه تنظيم الدولة الاسلامية في جنوب بغداد.

وقال روحاني في رسالة نشرتها وكالة الانباء الايرانية الرسمية ان «العمل الارهابي الاليم في منطقة الحلة العراقية الذي ادى الي استشهاد واصابة جمع من زوار الامام الحسن (…) ادمى قلوب جميع المسلمين خصوصاً المسلمين الشيعة».
واضاف «اطلب من الحكومة العراقية التعامل بحزم اكبر مع المتورطين (…) في مثل هذه الاعمال غير الانسانية».
واكد الرئيس الايراني ان «حكومة الجمهورية الاسلامية الارانية لا تزال عازمة ومصممة على الكفاح الشامل ضد الارهابيين والمتطرفين وانها على يقين باننا سنشهد قريباً النصر النهائي للشعب العراقي في مكافحة المجموعات الارهابية وحماتها».
وقتل سبعون شخصاً وأصيب عشرون آخرون على الأقل غالبيتهم من الزوار الشيعة الإيرانيين العائدين من كربلاء، الخميس في تفجير تبناه تنظيم الدولة الإسلامية جنوب شرق بغداد.
ووقع الهجوم بينما تحقق القوات العراقية تقدماً في عملية استعادة الموصل وضيقت الخناق على تنظيم الدولة الإسلامية داخل المدينة الواقعة في شمال العراق.

أ ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق