الأسبوع الثقافيثقافة

الفن الاميركي اللاتيني يجمع 22 مليون دولار في مزاد دار كريستيز

حقق مزاد واسع على اعمال فنية اميركية لاتينية 22،7 مليون دولار في دليل على الاهتمام الدولي المتزايد بفناني هذه المنطقة على ما اعلنت دار «كريستيز».

ومن الاعمال البارزة في المزاد الذي جرى يومي الثلاثاء والاربعاء في نيويورك وهو من الاكبر حول الفن الاميركي اللاتيني، لوحة «ساندياس» (بطيخ) عائدة للعام 1969 بلون احمر متدرج للرسام المكسيكي روفينو تامايو التي بيعت مساء الاربعاء بسعر 2،1 مليون دولار فيما كانت مقدرة بـ 1،8 مليون دولار.
وبيعت لوحة «انتايتلد» التجريدية لسيرخيو كامارو بسعر 1،5 مليون دولار فيما ذهبت «ايه فاميلي» للفنان الكولومبي فرناندو بوتيرو والتي تمثل افراد عائلة مكتنزين كما يحبهم الرسام، بسعر 1،26 مليون دولار.
وقد برزت خصوصاً اعمال كوبية مثل «صراع الديكة» لماريانو رودريغيس التي بيعت بسعر 1،087 مليون دولار الثلاثاء وهو سعر قياسي للفنان. وقد حقق ستة رسامين اخرين من كوبا اسعاراً قياسية لاعمالهم.
وقد عرضت في المزاد 300 قطعة مأخوذة من مجموعات خاصة من بينها مجموعة مغني الاوبرا الاسباني بلاسيدو دومينغو وزوجته مارتا.

أ ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق