دولياترئيسي

ارتفاع حصيلة ضحايا حادث القطار في الهند الى 142 قتيلاً

اعلنت السلطات الهندية الاثنين ارتفاع حصيلة ضحايا حادث القطار الذي وقع الاحد الى 142 قتيلاً بينما عملت فرق الانقاذ طوال الليل للعثور على ضحايا عالقين بين الحطام.

ولم يعد هناك امل في العثور على ناجين في العربات الـ 14 للقطار السريع.
وخرجت 14 عربة من القطار السريع في رحلة بين اندوري وباتنا عن السكة بالقرب من مدينة كانبور في ولاية اوتار براديش (شمال) حوالي الساعة الثالثة الاحد (21،30 ت غ من السبت) عندما كان معظم المسافرين نائمين.
وقال مسؤول كبير في الحكومة المحلية لوكالة فرانس برس ان «الحصيلة الحقيقية ستكون اكبر وسيكون من الصعب التعرف على كل القتلى خصوصاً الذين تشوهت جثثهم بشكل كبير».
ولم يعرف عدد الجرحى بينما تستمر عمليات الاغاثة.
وتفيد تقديرات ان القطار كان يقل اكثر من الفي شخص عندما وقع الحادث. لكن كثيرين كانوا مسافرين بلا حجز اي بلا بطاقات مما يجعل من المستحيل معرفة عدد الاشخاص الذين كانوا على متنه، كما قال ناطق باسم سكك الحديد.
وبينما يقوم عمال برفع حطام القطار، تجمع حشد من الفضوليين في المكان. ويقوم عدد من الاشخاص بتفتيش الحقائب والملابس ليتمكنوا من معرفة مصير اقربائهم.
وبحسب وسائل الاعلام المحلية كان القطار يقل العديد من الاسر التي تسافر جماعياً في هذه الفترة في اوج موسم الاعراس في الهند.
وتفيد تحقيقات اولية ان الحادث قد يكون نجم عن سكة في وضع سيء.
وشبكة القطارات في الهند واحدة من الاكبر في العالم لكنها تعاني من ثغرات كبيرة في مجال السلامة. وهي تبقى مع ذلك وسيلة النقل الرئيسية التي تسمح بتغطية مسافات كبيرة في هذا البلد الشاسع على الرغم من منافسة الخطوط الجوية.
واخطر حادث للقطارات في الهند وقع في 1981 عندما سقط قطار في نهر مما اسفر عن سقوط 800 قتيل.
وبحسب تقرير حكومي في 2012 يموت نحو 15 الف شخص سنوياً في حوادث قطارات وهي حصيلة ثقيلة وصفها معدو التقرير بانها «مجزرة».
ووعدت الحكومة الهندية باستثمار 137 مليار دولار على خمس سنوات لتحديث سكك الحديد وضمان سلامتها.

أ ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق