رئيسيسياسة عربية

من هو أبو عمر سراقب القائد العام لـ «جيش الفتح» الذي قتل في سوريا؟

قتل القائد العام لـ «جيش الفتح» أبو عمر سراقب في غارة جوية في محافظة حلب لم يعرف مصدرها. وسراقب قاد معارك سيطرة الجهاديين على محافظة إدلب وهجمات على مجموعات تابعة للجيش الحر.

وأبو عمر سراقب معروف أيضاً بـ «أبو هاجر الحمصي». وذكرت بعض المواقع أن اسمه الحقيقي «أسامة نمورة». «قاد معارك سيطرة الفصائل الجهادية والإسلامية على محافظة إدلب في 2015 كما أنه احدى القيادات الجهادية المعروفة في العراق»، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.
كما قاد العديد من الهجمات على مجموعات من الجيش الحر. وكان ضمن مجموعة الزرقاوي في العراق حيث اعتقل في 2003 قبل أن يفر من السجن. أسس «جبهة النصرة» في القلمون في ريف دمشق الغربي الذي تحول بعدها إلى اسمها «جبهة فتح الشام»، وتولى ما أطلقت عليه «الجبهة» «إمارة إدلب».

من هو تحالف «جيش الفتح»؟
تحالف «جيش الفتح»، هو عبارة عن فصائل جهادية وإسلامية، تسيطر على كامل محافظة إدلب (شمال غرب) وتخوض حالياً معارك عنيفة مع قوات النظام في ريف حلب الجنوبي.
ويعد «جيش الفتح» التحالف الأبرز ضد النظام السوري، يضم فصائل إسلامية، أهمها حركة «أحرار الشام» و«فيلق الشام»، مع فصائل جهادية على رأسها «جبهة فتح الشام» (جبهة النصرة سابقا قبل فك ارتباطها بتنظيم القاعدة) والتي يقودها أبو محمد الجولاني.
ويسيطر تحالف «جيش الفتح» على كامل محافظة إدلب باستثناء بلدتين محاصرتين. وقد مني بخسارة خلال الأيام الماضية في حلب إثر استعادة قوات النظام وبعد أكثر من شهر من المعارك جميع المناطق التي خسرتها أمام هذا التحالف. وفرضت حصاراً على الأحياء الشرقية في مدينة حلب.

أ ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق