رئيسيسياسة عربية

المعارضة السورية تكشف في لندن عن خطتها للانتقال السياسي في سوريا

حجاب: «سنرفض أي خطة أميركية روسية لا تتماشى مع رؤيتنا»

قدمت المعارضة السورية اليوم الاربعاء في لندن رؤيتها للحل السياسي في سوريا، تتضمن مرحلة تفاوض من ستة اشهر على اساس بيان جنيف تليها مرحلة انتقالية من 18 شهراً تشكل خلالها هيئة الحكم الانتقالي من دون الرئيس السوري بشار الاسد.

وتلا المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات رياض حجاب الخطة التي حملت عنوان «الإطار التنفيذي للحل السياسي وفق بيان جنيف 2012» والتي تتضمن ثلاث مراحل.
واوضح ان المرحلة الاولى «عبارة عن عملية تفاوضية تمتد ستة أشهر تستند الى بيان جنيف لعام 2012 يلتزم فيها طرفا التفاوض بهدنة مؤقتة» مشيراً الى ان هذه المرحلة يجب ان تتضمن «وقف الاعمال القتالية وجميع انواع القصف المدفعي والجوي وفك الحصار عن جميع المناطق وعودة النازحين واللاجئين الى ديارهم».
اما المرحلة الثانية فتمتد 18 شهراً وتتضمن «وقفاً شاملاً ودائماً لاطلاق النار وتشكيل هيئة الحكم الانتقالي التي تستوجب رحيل بشار الاسد وزمرته ويتم العمل على صياغة دستور جديد واصدار القوانين لاجراء انتخابات تشريعية ورئاسية» واكدت على ضرورة ان «تتمتع هيئة الحكم الانتقالية بسلطات تنفيذية كاملة».
ووصف حجاب المرحلة الثالثة للخطة بانها «تمثل انتقالاً نهائياً عبر اجراء انتخابات محلية وتشريعية ورئاسية تحت اشراف الامم المتحدة».
وقال رياض حجاب إن الهيئة سترفض أي اتفاق تتوصل إليه روسيا والولايات المتحدة بشأن مصير سوريا إذا كان مختلفاً عن رؤيتها.
وقال إن الفترة الانتقالية ستبدأ بترك الأسد وأفراد دائرته السلطة وكذلك من ارتكبوا جرائم ضد الشعب السوري.
ومن المقرر ان يستقبل وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون الاربعاء وفد المعارضة السورية.

أ ف ب/رويترز
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق