دولياترئيسي

كيري يبدأ الأسبوع المقبل جولة إلى أفريقيا والخليج محورها مكافحة الإرهاب

يبدأ وزير الخارجية الأميركي جون كيري الأسبوع المقبل جولة تشمل كينيا ونيجيريا والسعودية تهيمن عليها مسألة مكافحة الإرهاب، بحسب ما أعلنت وزارة الخارجية.

ويستهل الوزير الأميركي رحلته رقم 113 منذ آذار (مارس) 2013، الاثنين المقبل في نيروبي حيث يلتقي الرئيس الكيني اوهورو كينياتا للتباحث في شأن «قضايا الأمن الإقليمي والتعاون في مكافحة الإرهاب»، وفق ما أوضح المتحدث باسم الخارجية الأميركية جون كيربي.
وسيلتقي كيري أيضاً مسؤولين في هذا البلد من شرق أفريقيا، لإجراء محادثات في شأن النزاع في جنوب السودان والصومال، وخصوصاً المكافحة الإقليمية لمتمردي حركة الشباب الإسلامية.
وكان وزير الخارجية الأميركي زار نيروبي في أيار (مايو) 2015، بعد سنوات من القطيعة بين الولايات المتحدة وكينيا، وأعرب عن دعمه للمعركة التي تقودها هذه القوة الإقليمية لمكافحة الإرهاب.
وبعد ذلك، يتوجه كيري في 23 و24 آب (أغسطس) إلى نيجيريا التي زارها مرات عدة، ويلتقي الرئيس محمد بخاري.
وسيجري كيري في نيجيريا أيضاً محادثات في ما يتعلق بـ «الجهود في إطار مكافحة الإرهاب، والاقتصاد النيجيري، ومكافحة الفساد ومسألة حقوق الإنسان».
وواشنطن شريك لأبوجا في مكافحة تمرد جماعة بوكو حرام، لكنها تدعو نيجيريا وقواتها المسلحة بانتظام إلى ضرورة احترام السكان المدنيين خلال عمليات قمع ملاجئ الإسلاميين.
وإلى جانب العاصمة أبوجا، يزور الوزير الأميركي سوكوتو في شمال نيجيريا، لإلقاء خطاب حول «التسامح الديني» ومكافحة «العنف المتطرف».
ولاحقاً، يتوجه في 24 و25 من الشهر الحالي إلى السعودية مجدداً، وتحديداً إلى جدة، لعقد اجتماعات مع نظرائه في دول مجلس التعاون الخليجي (السعودية، البحرين، الكويت، عمان، قطر والإمارات) إضافة إلى وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون ومبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ احمد.
سيناقش المسؤولون النزاع في اليمن، والحرب في سوريا، والكفاح الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية، بحسب ما أوضح المتحدث باسم الخارجية الأميركية.

أ ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق