أبرز الأخبارسياسة عربية

مقتل 800 عنصر من القاعدة في اليمن

أبلغ قيادي كبير في وفد المؤتمر الشعبي العام إلى مشاورات السلام اليمنية في الكويت موفد بي بي سي إلى الكويت، أن وفده ووفد جماعة أنصار الله الحوثية، رفضا التشاور أو بحث اي نقاط في جدول الاعمال المعد من قبل المبعوث الدولي إلى اليمن اسماعيل ولد الشيخ أحمد، إلاّ بعد وقف الغارات الجوية لقوات التحالف وتثبيت الوقف الشامل لإطلاق النار. ويأتي هذا الموقف في اطار العرقلات التي يضعها وفدا المؤتمر والحوثي لافشال المفاوضات. وكانوا قبل ذلك قد امتنعوا عن الذهاب الى الكويت للاسباب ذاتها وهي العرقلة.

وأضاف القيادي أن جلسات المشاورات رفعت لاربع وعشرين ساعة لتثبيت ذلك على الارض، إلى جانب التحرك من قبل الوفدين مع العاصمة السعودية الرياض لتحقيق ذلك.
في غضون ذلك، تقدمت القوات اليمنية الحكومية في مدينة المكلا جنوبي اليمن والتي كانت خاضعة على مدار العام الماضي لتنظيم القاعدة.
وقال الجيش اليمني إن مقاتلي القاعدة انسحبوا من المدينة التي كانت تشكل مصدر دخل لهم.
وقال «التحالف العربي» في اليمن إن «اكثر من 800 من عناصر تنظيم القاعدة قتلوا في الهجوم الذي استهدف التنظيم في المكلا جنوبي اليمن».
وقال قادة التحالف العسكريون في بيان نشرته وكالة الانباء السعودية إن «العملية اسفرت عن مقتل اكثر من 800 من عناصر القاعدة بمن فيهم عدد من قادة التنظيم فيما فر الآخرون».
وقالت مصادر عسكرية يمنية إن آليات اماراتية استخدمت في الهجوم، وان قوات اماراتية كانت ضمن القوات التي دخلت المكلا.
ولم يتسن تأكيد هذه الانباء من مسؤولين في حكومة دولة الامارات.
وقالت مصادر عسكرية إن طيران التحالف مهد للهجوم بقصف مواقع لتنظيم القاعدة في المكلا.
كما استولت القوات اليمنية والقوات المتحالفة معها على ميناء الضبة النفطي الذي يقع الى الشرق من المكلا.
وفيما تتصاعد المعارك في الجنوب اليمني ضد تنظيم القاعدة، انفجرت عربة مفخخة الاحد في مدينة زنجبار عاصمة محافظة ابين الجنوبية فقتلت 7 عسكريين واصابت 14 بجروح.
وكان العسكريون ضمن رتل عسكري في طريقه لدخول زنجبار.

بي بي سي – الوكالات

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق