رئيسيسياسة عربية

هجوم اميركي على قيادي في «داعش» يؤكد الاكراد مقتله

شنت مجموعات اميركية وكردية هجوماً على مسؤول عسكري كبير في تنظيم الدولة الاسلامية في العراق اكدت السلطات الكردية مقتله.
ولم يؤكد المتحدث باسم القوات الاميركية في العراق الكولونيل ستيف وورن مقتل سليمان عبد الشبيب الجبوري خلال هذه العملية في شمال العراق، لكنه اوضح الاربعاء ان الاخير كان «احد الامراء العسكريين لتنظيم الدولة الاسلامية وعضواً في مجلس حرب التنظيم»، وذلك في مؤتمر صحافي عبر الهاتف مع صحافيين في البنتاغون.
واضاف وورن من بغداد ان «استبعاد الجبوري سيضعف شبكة قيادة تنظيم الدولة الاسلامية وسيكون له تأثير على قدرتها على تنسيق الهجمات وتنظيم الدفاع عن معاقل» التنظيم المتطرف.
من جهته، اكد المجلس الامني في اقليم كردستان العراق في بيان مقتل الجبوري خلال هذه العملية التي نفذت الاثنين، لافتاً الى ان الاخير المعروف ايضاً بابو سيف كان مكلفاً خصوصاً عمليات لتنظيم الدولة الاسلامية في جنوب الموصل.
واكد ايضاً مقتل اثنين من مساعديه.
ونفذ الهجوم مقاتلون اكراد يساندهم عناصر في القوات الخاصة الاميركية الذين انتشروا خصوصاً لتصفية او اعتقال كوادر في التنظيم المتطرف في العراق وسوريا.

ا ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق