Life Styleموضة

«فندي» تحتفي بتسعينها بعرض «غني بالفرو الراقي»

ستحتفي دار الأزياء الإيطالية «فندي» (التابعة لمجموعة «ال في ام اتش») بالذكرى التسعين لتأسيسها من خلال تقديم عرضها الثاني «الغني بالفرو الراقي» بعد باريس العام الماضي، وذلك في 7 تموز (يوليو) المقبل في روما، بحسب ما أعلنت المجموعة.

وهي كشفت في بيان أن «دار فندي التي أسست في روما قبل 90 سنة فتحت أول متجر لها سنة 1926 في شارع فيا ديل بليبيشيتو مع مشغل مخصص للفرو والجلد».
وفي حين أعلن جورجيو أرماني مؤخراً عن نيته التخلي عن كل أنواع الفرو الحيواني في مجموعاته اعتبارا من موسم خريف/شتاء 2016/2017، تبقى «فندي» دار الأزياء الفاخرة الوحيدة التي تتمتع بمشغل داخلي للفرو.
وفي 8 تموز (يوليو) الماضي، قدمت «فندي» في إطار فعاليات أسبوع الأزياء الراقية في باريس أول عرض لها «غني بالفرو الراقي»، للاحتفاء بخمسين سنة من التعاون بين الدار الإيطالية والمصمم كارل لاغرفلد.
وقررت «فندي» منذ فترة وجيزة العودة إلى جذورها في روما وهي مولت عملية ترميم نافورة تريفي بقيمة مليوني دولار واختارت في تشرين الأول (أكتوبر) «قصر الحضارة الإيطالية» وهو معلم من معالم الحقبة الفاشية ليكون مقرها الجديد بعد مساهمتها في ترميمه.
وصرح بييترو بيكاري المدير العام لـ «فندي» لوكالة فرانس برس أن هذا المبني يمثل مع نافورة تريفي «حبنا لروما»، مذكراً بأنه أضاف كلمة «روما» إلى شعار الدار الجديد.

أ ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق