سينما

«ستار وورز: ذا فورس أويكنز» يحصد جوائز إم.تي.في

تشارليز ثيرون أفضل ممثلة عن دورها في «ماد ماكس: فيوري رود»

قبلة ملتهبة والمعركة التي خاضها ليوناردو دي كابريو مع دب في فيلم «ذا ريفينانت» ومذيعان سليطا اللسان، كانت أهم ما هيمن على حفل جوائز إم.تي.في للأفلام مساء السبت والذي حصل خلالها فيلم «ستار وورز: ذا فورس أويكنز”» على نصيب الأسد.

وحصل «ستار وورز: ذا فورس أويكنز» الذي حقق ثالث أكبر إيرادات في تاريخ السينما على 11 ترشيحاً واقتنص جائزة أفضل فيلم متفوقاً على أفلام حققت نجاحاً كبيراً مثل «جوراسيك وورلد» و«أفنجرز: أيدج أوف ألترون». وفازت بطلة الفيلم ديزي ريدلي بجائزة أفضل أداء.
وقالت ريدلي «من المدهش حقاً أن تكون جزءاً من فيلم يمثل كل الأجناس، الاجناس والأعراق والأعمار بمثل هذه الطريقة الإيجابية الملهمة».

فاز ليوناردو دي كابريو بجائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم «العائد»
وأقيم الحفل في لوس أنجليس يوم السبت واذيع يوم الأحد على شبكة (إم.تي.في) ويتم اختيار الفائزين بناء على تصويت الجمهور.
وبعد فوزه بالأوسكار، فاز ليوناردو دي كابريو بجائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم «العائد».
وسخر مقدما الحفل كيفن هارت ودوين جونسون من دي كابريو وقالا إنه أقام علاقة جنسية مع دب في فيلم «ذا ريفينانت».
وفاز آدم ديفين وريبل ولسون بطلا فيلم (بيتش بيرفكت 2) بجائزة أفضل قبلة. وفازت تشارليز ثيرون بجائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم (ماد ماكس: فيوري رود). وقالت إن الفيلم كان «في جزء منه قصة عن قوة النساء والقدرة على تحديد مصائرنا».
ووصفت الممثلة هال بيري الممثل والمغني ويل سميث بانه «بطل التنوع» وهي تقدم له جائزة الجيل.
ومن بين الفائزين الآخرين فاز فيلم السيرة الذاتية (ستريت أوتا كومبتون) بجائزة أفضل قصة حقيقية وفاز ريان رينولدز بجائزة أفضل أداء كوميدي بينما ذهبت جائزة أفضل معركة إلى فيلم (ديدبول). وحصد الممثل كريس برات جائزة أفضل ممثل حركة عن (جوراسيك وورلد).
وشقت الممثلة مليسا مكارتني طريقها بين الحشود لتتسلم جائزة عبقري الكوميديا وعلقت قائلة «أنا أول امرأة تفوز بهذه الجائزة لكنني بالتأكيد لست أول امرأة تستحقها».

رويترز

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق