سياسة عربية

كيري في البحرين للمشاركة في اجتماع دول مجلس التعاون الخليجي

وصل وزير الخارجية الاميركي جون كيري مساء الاربعاء الى البحرين للمشاركة في اجتماع دول مجلس التعاون الخليجي وبحث مسألة حقوق الانسان مع هذا البلد الصغير الذي يشهد اضطرابات منذ العام 2011.
وتعود اخر زيارة لوزير خارجية اميركي الى المنامة حيث مقر الاسطول الخامس الاميركي، الى الزيارة التي قامت بها هيلاري كلينتون في كانون الاول (ديسمبر) 2010. وتندد واشنطن باستمرار بالازمة في المملكة.
وقال مسؤول اميركي يسافر مع كيري ان الاخير الذي تنتهي زيارته صباح الجمعة «سيبحث بعض الافكار حول الطريقة التي يمكن من خلالها ان تحل الحكومة البحرينية التحديات الداخلية وبالتأكيد محاولة تحسين المناخ السياسي بشكل عام في ما يتعلق بحرية التعبير والدين والى ما هنالك».
وتشهد البحرين اضطرابات متقطقة منذ انتفاضة 2011 في اطار الربيع العربي حيث طالبت الغالبية الشيعية العائلة الحاكمة باصلاحات ديموقراطية وملكية دستورية.
وتنسب السلطات في المنامة اعمال العنف الى «ارهابيين» يستفيدون احياناً بحسب هذه السلطات، من «تواطؤ» ايران ولكن السلطة تنفي اي تمييز تجاه الشيعة. وسجن العديد من المعارضين في البحرين.
واندلعت الثلاثاء مواجهات في قرية شيعية في جنوب المنامة بعد مراسم تشييع فتى توفي حسب عائلته متأثرا بجروح اصيب بها بعدما طاردته الشرطة.
وسيمضي جون كيري يوم الخميس مع كبار المسؤولين البحرينيين وسيشارك في اجتماع دول مجلس التعاون الخليجي (السعودية والبحرين والامارات والكويت وقطر وعمان) هي حليفة للولايات المتحدة بالرغم من التوترات خلال السنوات الماضية حول ملفي ايران وسوريا.
وبحسب مسؤول اميركي اخر، فان كيري سيطلب من شركائه في الخليج استعمال «نفوذهم على المعارضة» السورية من اجل احترام الهدنة المحترمة بشكل عام منذ 27 شباط (فبراير) الماضي في حين ان مفاوضات السلام غير المباشرة لحل الازمة في سوريا ستستأنف الاسبوع المقبل في جنيف.

ا ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق