بيئةدولياترئيسي

اكثر من 120 بلداً سيوقع على اتفاق باريس المناخي في 22 نيسان

أعلن أكثر من 120 بلدا عن نيته توقيع الاتفاق حول المناخ الذي أبرم في كانون الأول (ديسمبر) في باريس، وذلك في الثاني والعشرين من نيسان (أبريل) في نيويورك، بحسب ما كشفت وزيرة البيئة الفرنسية سيغولين رويال رئيسة مؤتمر الأطراف الحادي والعشرين في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ.

وقالت الوزيرة خلال مؤتمر صحافي «حددت سقف المئة توقيع… هدفاً لنجاح مهمتي، وقد جمعنا اليوم أكثر من 120 توقيعاً».
وخلال المؤتمر الذي نظمته الأمم المتحدة حول المناخ في باريس، التزم 195 بلداً بحصر الاحترار المناخي بما دون الدرجتين مئويتين، بالمقارنة مع العصر ما قبل الصناعي، بموجب اتفاق يعد تاريخياً.
وكي يدخل الاتفاق حيز التنفيذ، لا بد من أن يصادق على الاتفاق 55 طرفاً على الأقل في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ، أي ما يشكل 55% من إجمالي انبعاثات غازات الدفيئة في العالم.
ومن المقرر تنظيم جلسة توقيع رسمية في مقر الأمم المتحدة في نيويورك في الثاني والعشرين من نيسان (أبريل).
وفي جملة الموقعين، الصين والولايات المتحدة، بحسب ما أعلن البيت الأبيض في نهاية آذار (مارس).
وقالت سيغولين رويال إن «الهند اعلنت للتو عن نيتها التوقيع على الاتفاق وقد التزمت كل البلدان الافريقية تقريبا بالقيام بذلك»، موضحة أن جلسة التوقيع في نيويورك «ستجري على مستوى رؤساء الدول»، بالنسبة الى حوالي ستين بلداً.
وتعهد الاتحاد الأوروبي في بداية آذار (مارس) بالتوقيع على الاتفاق.

أ ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق