تقنية-الغدتكنولوجيا

طفلة في الرابعة تحصد اكبر نسبة مشاهدة على يوتيوب هذا العام

حقق مقطع مصور لطفلة في الرابعة تؤدي رقصة في شوارع نيويورك اعلى نسبة متابعة على خدمة «يوتيوب» خلال العام الحالي اذ شوهد 116 مليون مرة، على ما اعلنت هذه الخدمة الاميركية المتخصصة في تسجيلات الفيديو عبر الانترنت.
وفي هذا التسجيل المصور البالغة مدته ثلاث دقائق، تظهر الطفلة هافن كينغ الملقبة بـ «بيونسيه الصغيرة» خلال ادائها رقصة في نيويورك مع مجموعة اطفال اخرين على انغام اغنية «ووتش مي» لمغني الراب الاميركي سايلنتو.
وتتراقص الفتيات الخمس في هذا الفيديو مرتديات ملابس برتقالية وزرقاء امام لوحة جدارية في شوارع هارلم على انغام هذه الاغنية الرائجة بقوة في الولايات المتحدة.
وقد أصبحت هذه الطفلة البالغة اربع سنوات من المشاهير في الولايات المتحدة وبات لها 171 الف متابع عبر حسابها على «انستغرام».
أما ثاني اكثر الفيديوهات رواجا هذا العام على يوتيوب فلم يشاهد «سوى» 83 مليون مرة، وهو إعلان للعبة الفيديو «كلاش اوف كلانز» تم بثه خلال المباراة النهائية لبطولة كرة القدم الاميركية (سوبر بول) ويظهر فيه الممثل ليام نيسون.
وفي المرتبة الثالثة شوهد تسجيل مصور للفكاهي الاميركي رومان اتوود بعنوان «كريزي بلاستيك بول» اكثر من 56 مليون مرة.
وفي المراتب العشر الاولى ايضاً تسجيل فيديو للمغني الكندي جاستن بيبر خلال ادائه اغنية كاريوكي وآخر لشرطي اميركي غريب الاطوار خلال غنائه في السيارة.

أ ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق