أبرز الأخبارسياسة عربية

عباس: الاستقالة من اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير هدفها تفعيل دورها

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أنه قدم استقالته من اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية مع 9 اخرين من أعضائها، بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية.

ويأتي ذلك بعد ساعات من تضارب الأنباء حول صحة الاستقالة.
وقال عباس إن الهدف من الاستقالة هو تفعيل دور وعمل اللجنة التنفيذية والتي تعتبر حكومة دولة فلسطين، وفقاً لما نقلته الوكالة.
وأوضحت الوكالة أن تصريحات عباس جاءت خلال لقاء جمعه ظهر الأحد مع وفد إعلامي بولندي في مقر الرئاسة الفلسطينية في رام الله.
وقال عباس إن اجتماعاً طارئاً للمجلس الوطني سينعقد خلال شهر على الأكثر.
وكانت الأنباء قد تضاربت بعد اجتماع اللجنة التنفيذية للمنظمة والذي انتهي في وقت متأخر من مساء السبت.
وأكد 3 من أعضاء اللجنة التنفيذية لبي بي سي أن عباس و9 أعضاء آخرين قدموا استقالتهم من اللجنة بينما نفى ذلك صائب عريقات في بيان صحفي.
وأوضح عريقات، أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، أن الاستقالات ينبغي تقديمها لرئاسة المجلس الوطني الفلسطيني.
وقال عضو اللجنة التنفيذية غسان الشكعة إن الأعضاء الذين قدموا استقالتهم هم: محمود عباس وصائب عريقات وفاروق القدومي ومحمد النشاشيبي وحنان عشراوي ومحمود إسماعيل وأحمد مجدلاني ورياض الخضري وغسان الشكعة وأسعد عبدالرحمن.
وأوضح الشكعة أن هذه الاستقالات ضرورية لتجديد عمل وشرعية اللجنة التنفيذية ولضخ «دماء جديدة في منظمة التحرير».
وأشار الشكعة إلى أن رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون هو من سيبت بقبول أو رفض هذه الاستقالات.

بي بي سي
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق