دولياترئيسي

واشنطن تفرج عن الجاسوس الاسرائيلي جوناثان بولارد

ستفرج السلطات الاميركية في 21 تشرين الثاني (نوفمبر) عن الجاسوس الاسرائيلي جوناثان بولارد المسجون منذ 1985 والمحكوم بالمؤبد منذ 1987، وفقاً لما اعلنه محامون الثلاثاء.
وقال المحاميان اليوت لاور وجاك سيملمان في بيان ان «لجنة اطلاق السراح المشروط ايدت الافراج عن موكلنا جوناثان بولارد»، واكدا ان ذلك سيتم في 21 تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل.
واوضحا ان هذا القرار اتخذ باجماع الاعضاء الثلاثة للجنة المستقلة. وعقدت جلسة في السابع من تموز (يوليو) في سجن باتنر الفدرالي في ولاية كارولاينا الشمالية بجنوب شرق الولايات المتحدة حيث يسجن بولارد.
وبولارد كان مؤهلاً للافادة من افراج مشروط في تشرين الثاني (نوفمبر) 2015، واعلنت ادارة باراك اوباما الخميس الفائت انها لن تعارض هذا الامر.
واكد المحاميان ان «القرار غير مرتبط بالتطورات الاخيرة في الشرق الاوسط»، في اشارة ضمنية الى الاتفاق الذي وقع في 14 تموز (يوليو) بين القوى الكبرى وطهران حول الملف النووي الايراني.
ولفتاً الى انه لو لم تتم الموافقة على هذا الافراج المشروط لكان امضى بولارد 15 عاماً اضافية خلف القضبان، معربين عن «امتنانهما وسرورهما» بقرار الافراج عنه.
وحكم على بولارد في الولايات المتحدة بتهمة التجسس لحساب اسرائيل وشكل ملفه مصدر توتر لاعوام بين واشنطن واسرائيل.

ا ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق