دولياترئيسي

هولاند الى لبنان قريباً لـ «بث الأمل»: زيارة فابيوس لايران اختبار لطهران

اعلن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند الاثنين ان زيارة وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس غداً الاربعاء لايران ستكون اختباراً لطهران بعد توقيع الاتفاق التاريخي حول البرنامج النووي الايراني.

وقال هولاند خلال عشاء في باريس مع الصحافيين العاملين في القصر الرئاسي ان «فابيوس، هو فرنسا (…) الطريقة التي سيتم استقباله بها ستكون بالنسبة الينا تقويماً لتصرف ايران».
وكان الرئيس يشير بذلك بشكل واضح الى الهجمات الشخصية التي تعرض لها فابيوس مؤخراً من قبل المحافظين الايرانيين بسبب مواقفه الحازمة خلال المفاوضات التي ادت الى اتفاق فيينا.
وشدد هولاند هكذا على الدور الذي يجب ان تلعبه ايران في اقامة السلام في الشرق الاوسط والشرق الادنى. وقال «نتوقع من الرئيس (الايراني حسن) روحاني ان يثبت ان ايران حالياً بامكانها ان تسهل ايجاد تسويات لازمات خطيرة تدمي المنطقة خصوصاً سوريا».
وحسب هولاند فانه «يتوجب على ايران ان تكون بلداً يقدم حلولاً ومن بين الحلول التي يجب ايجادها هناك المسألة اللبنانية ولكن ايضاً سوريا واليمن والبحرين».
واوضح انه سيزور لبنان «بدون شك خلال الاشهر المقبلة» ليبث الامل بان «انتخابات رئاسية يمكن ان تحصل اخيراً» في هذا البلد.

أ ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق