اخبار النجوم

من مهرجانات الذوق لأم كلثوم تحية في اربعين رحيلها

استعاد بعض اللبنانيين الطرب الأصيل مع الأمسية الموسيقية التي أقامها مهرجان زوق مكايل الفني كتحية لكوكب الشرق أم كلثوم في الذكرى الأربعين لرحيلها بمشاركة المايسترو اللبناني سليم سحاب وثلاثة أصوات مصرية واعدة.

ففي جو ساحر عابق بالأنغام أدت كل من سارة الحسيني وياسمين رزه وياسمينا العلواني التي تأهلت الى المرحلة النهائية في برنامج مواهب العرب أغاني شهيرة لأم كلثوم بمشاركة سحاب الذي عاد الى أرض وطنه خصيصا ليقود الاوركسترا الوطنية اللبنانية للموسيقي الشرق عربية.
وعلى مدى أكثر من ساعتين من أغاني الزمن الجميل قدمت الفنانات الثلاث أغاني منها «ألف ليلة وليلة» و«سيرة الحب» و«إنت عمري» و«دارت الأيام» «إفرح يا قلبي» و«الأطلال».
وقال المايسترو سحاب في مقابلة مع رويترز إن «أغاني أم كلثوم ستظل تلاقي معجبين لها» ولكنه اضاف متسائلاً «أين هي الفرقة العربية التي تقدم التراث أين هي» مؤكداً انه عندما تجد الناس فرصة ستأتي للاستماع.
وقالت المغنية المصرية ياسمينا العلواني (17 عاماً) «من المشرف لأي شخص ان يمثل شخصية قوية وعظيمة مثل شخصية أم كلثوم التي أثرت في العالم العربي كله بل في العالم».
وقالت المحامية اللبنانية زينة كلاب التي كانت بين الحضور «الحفلة رائعة رائعة. نحن وعينا على أم كلثوم ونحفظ كل اغانيها. جدياً الليلة عدنا سنين الى الوراء… والصبايا ياسمين وياسمينا وسارة رائعات جدياً»
أما اللبناني شربل عقيقي فقال إن «الحفلة جميلة جداً وأصوات حلوة وحضور كله مشجع وتفاعل كبير مع الحفلة. والأوركسترا حلوة وسليم سحاب يجنن. كله على بعضه حلو».
من المقرر أن تختتم فعاليات المهرجان يوم غد الثلاثاء بأمسية موسيقية من وحي برودواي يحييها ٥٠ مغنياً وراقصاً لبنانياً.
وشارك فى المهرجان على مدار السنوات الماضية مجموعة من كبار الفنانين العالميين واللبنانيين من بينهم مغنى الأوبرا الإسباني بلاسيدو دومينغو وخوسيه كاريراس والسوبرانو البنغالية مونيكا يونس ومن لبنان نانسي عجرم وكارول سماحة وعاصى الحلاني.

رويترز

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق