دولياتعالم

مجلس الامن يدعم محادثات اعادة توحيد جزيرة قبرص

اعتبر الموفد الخاص للامم المتحدة الى قبرص اسبين بارث ايدي ان دعم مجلس الامن للمحادثات الجارية حول اعادة توحيد جزيرة قبرص امر مشجع ولكنه رفض تحديد اي جدول زمني.

وقال بعد ان قدم تقريراً حول الوساطة التي يقوم بها الى مجلس الامن خلال جلسة مغلقة امس الاربعاء، ان اعضاء المجلس «اشادوا بالجهود التي يبذلها الزعيمان (القبرصيان) لتشكيل رؤية مشتركة بدل التركيز على التفاصيل الصغيرة». واضاف «هذه اللهجة الجديدة هي موضع تقدير».
واوضح ان «كل عضو من اعضاء مجلس الامن الـ 15 اشار الى ان لا وقت لاضاعته ويجب الحفاظ على الديناميكية». واكد ان المحادثات تجري «في مناخ جيد وحققت تقدماً ملموساً ولكن لا يزال هناك الكثير للقيام به».
وقال ايضاً «اعود الى قبرص متشجعاً باللقاء المقبل بين الزعيمين القبرصيين صباح الاثنين».
ورفض مع ذلك ان يحدد اي موعد لتحقيق نجاح كامل في هذه المحادثات. وقال «لا نريد ان نحدد اي جدول زمني لانه قد يصبح ملزماً».
وسوف يشارك ايدي الاثنين بجولة جديدة من المحادثات بين الزعيمين القبرصيين: رئيس جمهورية قبرص نيكوس اناستاسيادس وزعيم «جمهورية شمال قبرص التركية» غير المعترف بها مصطفى اكينجي.

أ ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق