دولياترئيسي

اوباما يريد «بعداً جديداً» للعلاقات بين واشنطن وافريقيا

طالب الرئيس الاميركي باراك اوباما الذي يبدأ اليوم الخميس جولة في افريقيا، بان تأخذ العلاقات بين الولايات المتحدة والقارة الافريقية «بعداً جديداً».

وقال اوباما الاربعاء خلال استقباله في البيت الابيض دبلوماسيين ومسؤولين سياسيين واقتصاديين ومنظمات غير حكومية تعمل في افريقيا، ان «افريقيا هي مكان ديناميكي لا يمكن تخيله حيث توجد بعض الاسواق الاكثر نموا في العالم وهناك اناس مهمون».
واضاف «لهذا السبب وبوصفي رئيساً، اعمل جاهداً كي تأخذ علاقاتنا مع افريقيا بعداً جديداً» مشيراً الى ارتفاع الصادرات الاميركية الى القارة واطلاق مبادرات من اجل تطوير خصوصاً التجارة والصحة وايضا الامن الغذائي.
واشار الى ان «العلاقات مع افريقيا هي في الولايات المتحدة بالتأكيد عميقة وقديمة ومعقدة». وقال ايضاً «يحصل احياناً عدم فهم واحياناً حذر. ولكن عندما تطلعون على كل الدراسات فان الشعب الافريقي يحب الولايات المتحدة وما تمثله. ربما بطريقة غير متساوية مع قارات اخرى».
واضاف «ما لا يصدق هو عندما تنظرون من هو الشعب الاكثر فرحاً والاكثر تفاؤلاً فان الافارقة هم دائماً من بين هذه الشعوب بالرغم من الفقر وبالرغم من النزاعات».

الى كينيا… مسقط رأس والده
ويبدأ اوباما الخميس جولة في نيروبي وكينيا، مسقط رأس والده، التي سيقوم باول زيارة لها كرئيس للولايات المتحدة قبل ان يتوجه الى اثيوبيا حيث سيكون اول رئيس اميركي على الاطلاق يزور هذا البلد.
وكان متحدث باسم البيت الابيض اعلن امس الاربعاء ان اوباما ليس بحاجة لتغيير برنامج رحلته في افريقيا بالرغم من نشر تفاصيل عن زيارته لكينيا.
ورداً على سؤال حول تفاصيل زيارته وتاريخ وصوله الى كينيا الذي نشرته سلطات الطيران المدني الكينية، قال جوش ايرنست ان هذا الامر لا يبرر تغيير برنامجه.
واضاف خلال لقاء مع الصحافيين ان «تفاصيل برنامج الرئيس التي تعتبر اساسية لامنه هي تفاصيل لم تنشر حتى الان».
واوضح «لا نعتقد حتى الان ان اجراء اي تغيير في البرنامج او تغيير مسار الرحلة امر ضروري».

أ ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق