الاقتصادمفكرة الأسبوع

«شل» تشتري بي جي البريطانية للنفط بـ 70 مليار دولار

أكبر اندماج بين شركتين في مجال الطاقة في عشر سنوات وإحدى أكبر الصفقات في عام 2015

أعلنت شركة رويال داتش شل أنها اتفقت على شراء مجموعة بي جي للنفط والغاز مقابل 70 مليار دولار.

وأوضحت الشركتان أنهما توصلتا إلى اتفاقية تشمل دفع مبلغ نقدي وعرضاً لشراء أسهم يمنح المستثمرين زيادة بنسبة 50 في المئة على سعر السهم في بي جي.
ويعتبر هذا أكبر اندماج بين شركتين في مجال الطاقة في عشر سنوات، كما أن الصفقة قد تكون إحدى أكبر الصفقات في عام 2015.
وربما تؤدي الصفقة إلى ظهور شركة تتجاوز قيمتها 296 مليار دولار.
وتبلغ القيمة السوقية لشركة شل 263،5 مليار دولار، بينما تبلغ قيمة بي جي 46،15 مليار دولار بعد تراجع أسهمها بنسبة 20 في المئة خلال العام الماضي.
ومجموعة بي جي هي ثالث أكبر شركات الطاقة في بريطانيا. وقد تأسست في عام 1997 وتوظف حالياً 5200 شخص في 24 دولة.
وأعلنت شل أن حاملي الأسهم في مجموعة بي جي سيتمتعون بأرباح أعلى، إذ أكدت أنها تعتزم منح المستثمرين القائمين 1،88 دولار لكل سهم عادي هذا العام.
كما توقعت الشركة بدء برنامج إعادة شراء حصص في عام 2017 بقيمة 25 مليار دولار على الأقل.
وتأتي الصفقة في وقت يتسم بعدم اليقين بالنسبة الى الشركات العاملة في مجال النفط والغاز.
فقد تراجعت أسعار النفط بنحو 50 في المئة خلال الأشهر الستة الماضية، فيما حذر محللون من أن الاستثمار في التنقيب عن النفط في بحر الشمال أوشك على النضوب، وهو ما يهدد الصناعة بأكملها.
وفي شباط (فبراير)، حذرت مجموعة بي جي من أنها ستخفض قيمة أصولها بنحو 9 مليارات دولار بسبب تراجع أسعار النفط.
وعلى نحو مماثل، أعلنت شل في كانون الثاني (يناير) أنها ستخفض الإنفاق بنحو 14،89 مليار دولار خلال السنوات الثلاث المقبلة.

بي بي سي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق