رئيسيمتفرقات

«سولار امبالس 2» تهبط في الهند بعد 15 ساعة طيران «دون وقود» فوق بحر العرب

هبطت «سولار امبالس 2»، أول طائرة تعمل بالطاقة الشمسية وتجوب العالم، اليوم الأربعاء في الهند في ثاني محطة توقف لها ضمن رحلتها التي تصل مسافتها الى 35 ألف كيلومتر وتهدف إلى اثبات إمكانية القيام برحلات جوية طويلة المدى بالاعتماد على الطاقة المتجددة.
وهبطت سولار إمبالس 2 في مدينة أحمد اباد بغرب الهند بعد رحلة استغرقت نحو 15 ساعة فوق بحر العرب آتيةة من مسقط عاصمة سلطنة عمان.
وقال قائد الطائرة برتران بيكار للصحفيين بعد الهبوط «قيادة طائرة مثل هذه شرف».
وسيتبادل برتران وزميله أندري بورشبرغ قيادة الطائرة سولار إمبالس 2 التي بدأت رحلتها من أبوظبي في الإمارات العربية المتحدة يوم الاثنين الماضي.
وتستغرق الرحلة حول العالم نحو 25 يوم طيران بسرعات تتراوح بين 50 و100 كيلومتر في الساعة.
وستكون المحطة المقبلة في مدينة فاراناسي بشمال الهند وهي الدائرة الانتخابية لرئيس الوزراء الهندي ناريندا مودي الذي جعل دعم الطاقة النظيفة ضمن أولويات حكومته.
وبعد مغادرة الهند ستتوقف الطائرة لاحقاً في ميانمار والصين قبل أن تعبر المحيط الهادي وتمر فوق الولايات المتحدة وجنوب أوروبا في طريق عودتها مرة أخرى إلى أبوظبي نهاية تموز (يوليو).
وتزن الطائرة 2300 كيلوغرام بما يعادل وزن سيارة عائلية لكن عرض جناحيها يماثل عرض جناحي طائرة كبيرة.
واستغرق تصميم وبناء الطائرة 12 عاماً. وانطلقت النسخة الأولى منها في 2009 محطمة الأرقام القياسية في المدى والارتفاع لطائرة مأهولة تعمل بالطاقة الشمسية.

رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق