رئيسيسياسة عربية

السبسي (39،46%) والمرزوقي (33،43%) إلى الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية التونسية

أعلنت الهيئة العليا للانتخابات في تونس نتائج الدور الأول من الانتخابات الرئاسية التونسية والتي أفرزت فوز الباجي قائد السبسي (39،46%) في حين حصل المنصف المرزوقي على (33،43%) من الأصوات.

أعلن شفيق صرصار رئيس الهيئة المكلفة تنظيم الانتخابات العامة في تونس الثلاثاء أن الباجي قائد السبسي مؤسس ورئيس حزب نداء تونس  الفائز في الانتخابات التشريعية الأخيرة، حل الاول في الانتخابات الرئاسية التي جرت الأحد (39،46 %) يليه الرئيس المنتهية ولايته محمد المنصف المرزوقي (33،43 %).
وأفاد صرصار في مؤتمر صحفي ان قائد السبسي والمرزوقي سيتنافسان في دورة ثانية لم يتم تحديد تاريخها بعد، لأن أيا منهما لم يحصل على «الأغلبية المطلقة» من الاصوات أي 50 بالمئة زائد واحد.
وحل حمة الهمامي مرشح الجبهة الشعبية (ائتلاف من الأحزاب اليسارية الراديكالية) في المركز الثالث (7،82%) فيما حل الهاشمي الحامدي مؤسس ورئيس حزب «تيار المحبة» القريب من الإسلاميين والمقيم في لندن في المركز الرابع (5،75%)، وسليم الرياحي رجل الأعمال الثري ورئيس النادي الإفريقي التونسي لكرة القدم في المركز الخامس (5،55%).
يذكر أن هذه أول مرة تشهد فيها تونس انتخابات حرة وتعددية منذ استقلال البلاد عن فرنسا.
والانتخابات الرئاسية هي اخر الخطوات نحو الانتقال للديمقراطية الكاملة في تونس مهد انتفاضات الربيع العربي.
والسبسي مسؤول سابق عمل مع الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة والرئيس السابق زين العابدين بن علي، اما المرزوقي فيقول انه يسعى للتصدي لعودة رموز النظام السابق.
وبعد أكثر من ثلاث سنوات من اطاحة نظام بن علي أقرت تونس دستوراً جديداً وتفادت أحزابها العلمانية والإسلامية أزمات شهدتها دول بالمنطقة.
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق