الأسبوع الثقافي

إنطلاق مهرجان صور المسرحي في لبنان بمشاركة عربية وأوروبية

أعلن الممثل والمخرج اللبناني قاسم إسطنبولي عن إنطلاق مهرجان صور المسرحي 2014 من 7 الى 12 حزيران (يونيو) 2014 وبمشاركة عربية وأوروبية لأول مرة على صعيد مدينة صور والجنوب .

مهرجان صور المسرحي بدورته الاولى يأتي بالتزامن مع إفتتاح «سينما الحمراء» والتي يتم تأهيلها وتجهيزها من قبل فريق مسرح إسطنبولي والذي يقوم بتنظيم المهرجان المرتقب .
وأوضح إسطنبولي أن عودة المسرح والثقافة الى مدينة صور هو إنجاز تاريخي وخصوصاً عودة سينما الحمراء بعد 30 عاماً من الغياب، كم ان عدد الدول المشاركة في المهرجان رغم ضغف الامكانيات وغياب الدعم يعتبر أكبر مغامرة وتحد لتحقيق حلم صور ولبنان والمسرح العربي.
الأفتتاح الرسمي للمهرجان وسينما الحمراء يوم السبت الواقع في 7 الجاري عند الساعة الرابعة بعد الظهر في كرنفال ينطلق من وسط المدينة «دوار أبو ديب» باتجاه سينما الحمراء.

«العروض المشاركة في فعاليات مهرجان صور المسرحي»
من تونس: مسرحية التفاف – اخراج وليد الدغسني.
من ليبيا: مسرحية حنين الليل – فرقة المسرح العربي.
من مصر: مسرحية حيث وضعت علامة الصليب -اخراج نورعفيفي.
من الجزائر: مسرحية باخور عصري-  اخراج هارون الكيلاني.
من السعودية: مسرحية الانتظار- اخراج بادي التميمي.
من فلسطين: مسرحية المروض – اخراج محمد الشولي.
من العراق: مسرحية لوجك – اخراج ازهر وصي.
من سوريا ولبنان: مسرحية وصل – اخراج فرقة البلاي باك.
من فرنسا: Yves-Marie le Texier.
من كردستان العراق: مسرحية زبندومان – اخراج رعد سعيد.
من اسبانيا: المخرجة الاسبانية أنا سندريرو ألفرس.
من لبنان: مسرحية أفئدة خاصة – اخراج جنى الحسن.
مسرحية فيتا – اخراج ميشال حوراني.
مسرحية مشدس: اخراج محمد الدايخ.

«لجنة تحكيم المهرجان»
من مصر: سيد علي و صفاء البيلي.
من العراق: اياد السلامي.
من اسبانيا: أنا سندريرو.
من المغرب: بشرى عمور.
من لبنان: رضوان حمزة.
والى جانب العروض هناك ورشات وندوات, وسوف يكرم المهرجان رواد من المسرح اللبناني والعربي.

«سينما الحمراء»
وتعتبر سينما الحمراء واحدة من أهم صالات السينما وأقدمها في لبنان وهي شهدت على العصر الذهبي للسينما والمسرح في لبنان، وعلى مسرحها قدم فنانو لبنان والعرب العظام عروضهم الفنية المختلفة ومنهم شوشو ودريد لحام ومحمود درويش ومرسيل خليفة وغسان كنفاني والشيخ امام وأحمد فؤاد نجم  ومظفر النواب وفهد بلان وسميرة توفيق وفرقة أبوسليم وريمي بندلي وغيرهم من رواد المسرح والفن اللبناني والعربي.
وكانت سينما الحمراء معقلاً للعديد من الاحتفالات السياسية الحاشدة التي كانت تشهدها صور أواسط سبعينيات وبداية ثمانينات القرن الماضي على اعتبار أنها كانت تشكل معقلاً أساسياً للعديد من القوى الوطنية واليسارية تحديداً، لا سيما احتفالات الجبهة الشعبية لتحريرفلسطين والتي أقيم إحداها بحضورجورج حبش عام1977 وكان حاضراً أيضاً ياسر عرفات وكمال جنبلاط .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق