معارض

لبنان يحظى بمكانة مميّزة في معرض «سنغابور آرت فير»

يحضرّ معرض «سنغابور آرت فير» للفنون الحديثة والمعاصرة، المخصّص للفنّانين في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا الشمالية وجنوب آسيا وجنوب شرقها، دورته الأولى التي ستجري في مركز «سونتيك سنغافورة للمؤتمرات والمعارض» من 27 إلى 30 تشرين الثاني (نوفمبر) 2014، بإدارة كل من لور دوتفيل وباسكال أوديل.

وللمرّة الأولى، تشكّل الدورة الافتتاحية لمعرض «سنغابور آرت فير» فرصةً سانحة لتخصيص جناح في سنغافورة، من تنسيق جانين معماري، يسلّط الضوء على الإبداع الفنّي اللبناني.

لبنان المعاصر: الفنّ لتجاوز العنف
يجمع الجناح الذي تنسّقه جانين معماري، هاوية المجموعات والقيّمة على المعارض، 10 فنّانين ممثّلين من خلال صالات عرض لبنانية ودولية، ألا وهم: لودي أبي اللمع، محمد سعيد بعلبكي، تغريد درغوث، نجلاء الزين، عمر فاخوري، بسام جعيتاني، ديما حجار، مروان سحمراني، ناديا صفي الدين، هبة كلش والفريد طرزي.
وتوضح معماري أن معرض «لبنان المعاصر: الفنّ لتجاوز العنف» يرمي إلى تعريف جمهور سنغافورة على تنوّع الأساليب الفنّية؛ وأن هذا الجناح يسمح باكتشاف فنّانين استوحوا الإلهام من إرثهم ومن تقلّبات تاريخهم، فأخذوا ينتجون أعمالهم بمنأى عن اضطرابات العولمة وتيارات الموضة ونظام النجومية. وأشارت الى أن هذا الزخم الإبداعي
يتجلّى في تنوّع الوسائط التي يستعين بها الفنّانون وفي تجدّد المواضيع التي يتناولونها».
باختياره جانين معماري، قصد معرض «سنغابور آرت فير» الترويج للفنون الخاصّة ببلد الأرز. وقد أمضت جانين معماري سنوات طويلة وهي تتنقّل بين القاهرة ولندن وباريس وأبو ظبي ومونتريال، قبل أن تحطّ الرحال في بيروت وتصبح رئيسة “Liban Art” حيث عملت على تنظيم المعارض التي تعرّف الجمهور من مختلف أنحاء العالم على إنتاجات الفنّ المعاصر اللبناني.


الفنانون المشاركون
يقدّم الجناح اللبناني فنّانين شباباً، ناشئين أو معروفين، من ذوي السير المختلفة، يعيشون في لبنان أو في الخارج.
ويشكّل معرض «لبنان المعاصر: الفنّ لتجاوز العنف» قبل كل شيء منصّةً للفنّانين الناشئين الراغبين في عرض أعمالهم أمام جمهور واسع.
ويذكر انه سبق وتم عرض أعمال معظم الفنّانين المشاركين في متاحف ومؤسّسات مثل «مركز بيروت للمعارض» (لبنان) و«مؤسّسة برجيل للفنون» (الإمارات العربية المتحدة ).
ويعرض الجناح اللبناني أعمالاً تتراوح بين إنتاجات الفنّ المعاصرالقائمة على الفن التركيبي (Installation) والتصوير والرسم والنحت. وانطلاقاً من اختلاجاتهم الذاتيّة ومن إدراكهم الدفين للعنف الذي يحوط بهم، يعبّر الفنّانون عن المشاعر التي تخالجهم بموهبة ونضوج فنّي.
تقول جانين معماري في هذا المضمار: «القاسم المشترك بين أعمال هؤلاء الفنّانين، الشباب والأقل شباباً، هو أنّهم يعبّرون عن قلق عميق تجاه الحاضر وعن شعور قوي بالانتماء إلى بلدهم ومستقبله. وحدها الجودة المتحفية للأعمال وجّهت خياري».

«سنغابور آرت فير»
يجري تنظيم معرض «سنغابور آرت فير» بالتعاون بين Orchilys PTE Ltd التي أسّسها MP Singapore المتخصص في تنظيم المعارض والمؤتمرات وعضو مجموعةPICO من جهة، وCedralyss.a.r.l التي أطلقت معرض «بيروت آرت فير».
يُعتبر معرض «سنغابور آرت فير» استمراراً لمعرض «بيروت آرت فير» الذي تأسس منذ أربع سنوات بغية تعزيز الفنّ في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا الشمالية جنوب آسيا وجنوب شرقها.
يتوقّع أن يصبح معرض «سنغابور آرت فير» من أبرز الأحداث الفنية التي تعقد في آسيا. وسيشارك المعرض في الديناميكية والنشاطات الثقافية لسنغافورة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق