معارض

كريستيز – نيويورك تحقق أفضل مبيعات للفن الإنطباعي والحديث منذ 2010

بدأت مزادات الربيع الفنية بداية قوية حيث باعت دار كريستيز للمزادات أعمالاً فنية انطباعية وحديثة بلغت قيمتها 286 مليون دولار لتصبح بذلك أفضل المبيعات للدار في نيويورك في هذه الفئة منذ أربع سنوات.
 


بيع في المزاد قرابة 89 بالمئة من إجمالي الأعمال المعروضة والبالغ عددها 53 عملاً وتجاوزت قيمة المبيعات إجمالي التقديرات والذي كان مقررا عند حوالي 245 مليون دولار مع تصدر لوحة «زنابق الماء» لمونيه المبيعات بقيمة 27 مليون دولار.
ولم تحقق لوحة «صورة امرأة» لبيكاسو التوقعات وحلت في المركز الثاني حيث حققت 22565000 دولار بما في ذلك العمولة.
وكانت كريستيز قد قدرت ثمن اللوحتين ما بين 25 مليون إلى 35 مليون دولار. ولا تشتمل التقديرات على عمولة أكثر من 12 بالمئة.
وكانت لوحة «رجل أحمر الشعر جالساً» لموديلياني استثناء حيث حققت 17637000 دولار بعدما رفع التنافس عليها التقدير من ثمانية ملايين دولار إلى 12 مليون دولار.
وحصل مشترون آسيويون على اثنين من بين أهم عشر قطع بما في ذلك «زنابق الماء» في فئة كانت تقتصر تقريبا على هواة جمع التحف الفنية الأميركيين والأوروبيين.
كما بيعت لوحة «ستراندسزين» لفاسيلي كاندينسكي بمبلغ 17.2 مليون دولار في حين كانت التقديرات تشير إلى ما بين 16 مليون إلى 22 مليون دولار في حين بلغت قيمة لوحة «امرأتان وطفل» لبيكاسو 13 مليون دولار فيما كانت تشير التوقعات إلى ما بين 12 و16 مليون دولار.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق