رئيسي

جنبلاط من بعبدا: التاريخ سينصف سليمان وإعلان بعبدا نقطة بيضاء في تاريخ عهده

أكد رئيس جبهة النضال الوطني النائب وليد جنبلاط لدى خروجه من هيئة الحوار في قصر بعبدا أن «الرئيس ميشال سليمان نجح في أعصابه الباردة وفي وطنيته ولبنانيته في اجتياز ادق المراحل ومواجهة التشنجات والتأكيد أنه لا مفر من الحوار. سينصف التاريخ هذا الرجل الذي لم يكن متحيزا لأي فريق. ونعلم أن الظروف الاقليمية والدولية لا تساعد في تحقيق اعلان بعبدا، ولكن سيبقى نقطة بيضاء مسجلة في تاريخ عهده واردت قول هذه الكلمات من أجل انصاف هذا الرجل الذي رفض اي مشروع تمديد».
وأضاف: «اريد انصاف هذا الرجل الذي رفض التمديد ويلتقي مع رئيس كبير من رؤساء لبنان هو فؤاد شهاب».

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق