دوليات

بن جونسون يعود الى مضمار سيول

عاد العداء الكندي السابق بن جونسون الى الملعب الاولمبي في سيول، وذلك بعد 25 عاماً على سباق العار أي سباق 100 متر الذي احرز ذهبيته في اولمبياد عام 1988 بمساعدة المنشطات التي دمرت مسيرته وسمعته.
وزار جونسون المسرح الذي شهد مجده وسقوطه حاملاً معه رسالة ضد المنشطات في رياضة ما زالت تعاني من هذه الآفة وآخر فصولها ما حصل قبيل بطولة العالم هذا الصيف حيث تم الكشف عن العديد من حالات التنشط وابرزها على الاطلاق كانت للأميركي تايسون غاي والجامايكي اسافا باول صاحبي ثاني ورابع افضل رقم في التاريخ في سباق 100 متر على التوالي واللذين كانا يعتبران المنافسين الكبيرين للجامايكي الآخر اوساين بولت.
وحقق جونسون حينها انطلاقة صاروخية وتفوق بشكل مطلق على جميع منافسيه بمن فيهم خصمه اللدود البريطاني كارل لويس، في طريقه لتسجيل رقم قياسي عالمي قدره 9،79 ثوان.
لكن فرحة جونسون بهذا الانجاز لم تدم سوى ثلاثة ايام لأنه جرد من الذهبية والرقم القياسي وفي نهاية الامر من مسيرته بأكملها.

 

العدد ٢٨١٧ الاثنين٧ تشرين الاول (اكتوبر) ٢٠١٣ /٢ ذو الحجة ١٤٣٤

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق