#لبنان_ينتفضسياسة لبنانيةلبنانيات

تحركات احتجاجية على الوضع المعيشي في نهر الكلب وجل الديب والحمراء

تجمع صباح اليوم لبعض الوقت، عدد من أصحاب الباصات والفانات إلى جانب المسلك الغربي قرب نفق نهر الكلب، إحتجاجاً على الوضع المعيشي الصعب وإجراءات إقفال وباء كورونا ما تسبب بزحمة سير على المسلك وسط إنتشار للجيش والقوى الأمنية.
أفادت غرفة التحكم المروري أن محتجين قطعوا السير جزئياً على أوتوستراد جل الديب المسلك الغربي، وعناصر من مفرزة سير الجديدة تعمل على المعالجة.
وافيد عن تجمع في شارع الحمرا، بدعوة من لجنة اهالي الطلاب في الجامعات الاجنبية، «رفضاً لسياسة المماطلة والتسويف في تطبيق قانون الدولار الطالبي».
وأفادت غرفة التحكم المروري أن السير قطع عند تقاطع روما – الحمرا بالاطارات المشتعلة، وعناصر من مفرزة سير بيروت الاولى تعمل على المعالجة.
وفي وقت لاحق انتقل اصحاب الفانات الى جل الديب حيث شهد الأوتوستراد زحمة سير، نتيجة تجمع الفانات على المسلك الغربي، احتجاجاً على الوضع المعيشي وارتفاع أسعار المحروقات.
وعمد أصحاب الفانات على قطع المسلك الغربي للاوتوستراد لبعض الوقت، ثم أعيد فتحه تسهيلاً لحركة المرور بعد مفاوضات مع قائد مفرزة سير الجديدة المقدم روني القصيفي.
وأكدوا انهم سيلجأون إلى التصعيد بعد غد الأربعاء، في حال استمر ارتفاع أسعار المحروقات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق