دولياترئيسي

مقتل 27 من حركة الشباب الاسلامية في ضربة اميركية في «ارض الصومال»

أعلن الجيش الاميركي الاثنين انه قتل 27 مقاتلاً اسلامياً من حركة الشباب الصومالية في اطار عملية ضد الجهاديين.
وأعلن الجيش الاميركي في بيان انه شن السبت ضربة في «ارض الصومال» (صوماليلاند) وهي جمهورية معلنة من طرف واحد تقع على بعد نحو اربعين كيلومترا شمال غرب مرفأ بوصاصو (شمال)، من دون اعطاء مزيد من التفاصيل.
وأكد الجيش عدم سقوط قتلى في صفوف المدنيين.
وتابع الجيش الاميركي ان «القوات الاميركية ستواصل اتخاذ  الاجراءات المشروعة والمناسبة كافة لحماية الرعايا الاميركيين والقضاء على التهديدات الارهابية».
والضربة الاميركية هي الثانية في ثلاثة ايام والثانية عشرة في 2018 ضد حركة الشباب التي تسعى منذ 2007 لاطاحة الحكومات الصومالية المتعاقبة المدعومة من المجتمع الدولي.
وغالباً ما تشن الحركة اعتداءات بسيارات او شاحنات مفخخة ضد اهداف عسكرية وحكومية او ضد مدنيين.
وتمّ طرد مقاتلي الحركة من العاصمة في آب (أغسطس) 2011، ثم توالت هزائمها حتى فقدت الجزء الأكبر من معاقلها، لكنها ما زالت تسيطر على مناطق ريفية واسعة تشنّ منها حرب عصابات وعمليات انتحارية تستهدف مقديشو وقواعد عسكرية صومالية أو أجنبية.
و«ارض الصومال» جمهورية اعلنت استقلالها عن الصومال في 1991 وغير معترف بها.

ا ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق