دولية

بطولات أوروبا: ميسي ينضم لنادي الـ 100 هدف بعد الانتصار على اولمبياكوس

سجل ليونيل ميسي هدفه رقم 100 في البطولات الأوروبية مع اقتراب برشلونة من بلوغ دور 16 بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم عقب فوزه 3-1 على اولمبياكوس يوم الأربعاء على الرغم من خوض أصحاب الأرض للشوط الثاني بأكمله بعشرة لاعبين.

وطرد جيرارد بيكي قبل دقيقتين على نهاية الشوط الأول بسبب حصوله على إنذارين أحدهما بسبب جذبه لقميص أحد لاعبي المنافس والآخر بسبب قذفه للكرة في الشباك. لكن هذا لم يسبب الكثير من التهديد لمرمى برشلونة في مواجهة أولمبياكوس الذي بدا بلا حول ولا قوة ووضح تأثره بتراجع مستواه بشدة في خضم رحلة الدفاع عن لقبه المحلي.
ويحتل النادي الاتي من أثينا، والذي فاز بثلاثة ألقاب للدوري المحلي إضافة للقبين للكأس تحت قيادة إرنستو بالبيردي المدرب الحالي لبرشلونة، المركز الخامس في جدول ترتيب الدوري اليوناني وخسر مبارياته كافة في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم.
انتزع برشلونة التقدم في الدقيقة 18 في أمسية ممطرة على ملعب نو كامب الذي بدا خالياً بعض الشيء من الجماهير بعد أن حول ديميتريوس نيكولاو مدافع الضيوف تسديدة جيرار ديلوفو بالخطأ إلى داخل شباك فريقه.
وهذا هو الهدف الخامس الذي يسكن شباك أحد المنافسين بالخطأ هذا الموسم ويستفيد منه برشلونة في المسابقات كافة.
وسجل ميسي هدفه رقم 100 على الصعيد الأوروبي من ركلة حرة في الدقيقة 61 ليضاعف تقدم برشلونة. وهذا هو الهدف 97 للاعب الأرجنتيني في دوري أبطال أوروبا بينما جاءت بقية الأهداف الثلاثة في كأس السوبر الأوروبي.
وقال بالبيردي مازحا بعدما رفع اللاعب الارجنتيني رصيده إلى 15 هدفا في كل البطولات قبل مرور شهرين من الموسم «اتمنى أن يصل إلى 200 هدف بنهاية الموسم. أرقامه تعكس ما نراه منه كل يوم. هو دائماً يكسر الأرقام».
وبعدها بلحظات شق اللاعب الأرجنتيني طريقه عبر دفاع اولمبياكوس المهلهل وهيأ الكرة للظهير الأيسر الفرنسي لوكا ديني ليسجل أول أهدافه في دوري الأبطال مع برشلونة.
وسجل المدافع اليوناني نيكولاو الهدف الثاني له في المباراة ولكن لصالح فريقه هذه المرة بواسطة ضربة رأس اثر ركلة ركنية ليمنح اولمبياكوس هدف حفظ ماء الوجه في الدقيقة 89.
ويتصدر برشلونة المجموعة الرابعة في دوري الأبطال برصيد تسع نقاط عقب فوزه بأول ثلاث مباريات ويتقدم بفارق ثلاث نقاط على يوفنتوس. وسيؤدي الفوز على اولمبياكوس في اليونان في غضون أسبوعين لضمان مكان للفريق الكاتالوني في دور 16.
وقال سيرجي روبرتو لاعب برشلونة للصحفيين عقب تحقيق فريقه للانتصار العاشر في 11 مباراة «نشعر بأننا على ما يرام في الدوري ودوري الأبطال ويجب أن نواصل السير وفقاً للنهج عينه».
وأضاف «نشعر بالإحباط لتلقي شباكنا لهدف على الرغم من انه جاء والمباراة كانت قد حسمت بالفعل».

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق