أبرز الأخبارسياسة عربية

السعودية تفكك خلية تابعة لداعش في الرياض كانت تخطط لهجوم انتحاري على وزارة الدفاع

قالت السعودية يوم الخميس إنها فككت خلية تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية في العاصمة الرياض مرتبطة بمؤامرة لشن هجوم انتحاري على وزارة الدفاع.
ونقل التلفزيون الرسمي السعودي عن بيان من مصدر مسؤول في رئاسة أمن الدولة أن قوات الأمن قتلت عنصرين في الخلية واعتقلت خمسة وداهمت ثلاثة مواقع يوم الأربعاء.
ونفذت الدولة الإسلامية تفجيرات وهجمات بإطلاق نار ضد قوات الأمن والشيعة في السعودية.
وقال البيان يوم الخميس إن انتحارياً فجر حزامه الناسف في حي الرمال في شرق الرياض بعد أن طوقت قوات الأمن «استراحة» استخدمها معملاً لتصنيع السترات الناسفة والعبوات المتفجرة.
وأضاف البيان أن قوات الأمن قتلت متشدداً آخر بعد أن تحصن وهو مسلح في شقة في حي نمار غرب العاصمة.
وقال البيان إن المداهمة الثالثة تمت في حظيرة للخيول في ضاحية الغنامية جنوب العاصمة مشيرا إلى أنه كان مقرا للخلية.
وقال البيان «أما الموقع الثالث فهو عبارة عن اسطبل للخيل يقع في حي الغنامية بضاحية الحائر جنوبي مدينة الرياض استخدموه للتغطية والتمويه على لقاءاتهم التنسيقية لأنشطتهم الإجرامية. وقد بلغ عدد الذين قبض عليهم حتى الآن خمسة أشخاص تقتضي مصلحة التحقيق عدم الإفصاح عن أسمائهم في الوقت الراهن».
وأظهر التلفزيون الرسمي لقطات لأسلحة ضبطتها قوات الأمن ومواد تستخدم لصنع قنابل كما أظهرت اللقطات سيارة محترقة ومبنى لحقت به أضرار حيث فجر المتشدد الأول نفسه خلال المداهمة.
وأغلقت قوات الأمن عدداً من المناطق في الرياض يوم الأربعاء وأظهرت لقطات نشرت على الإنترنت عموداً من الدخان وهو يتصاعد من أحد المواقع.
وكانت مؤامرة لتنفيذ هجوم على وزارة الدفاع قد كشفت الشهر الماضي وقيل إن يمنيين وسعوديين متورطون فيها.
وقال مصدر أمني سعودي وقتها إن أحد المعتقلين كان من الحوثيين. وتقود السعودية تحالفاً يشارك في الحرب ضد الحوثيين في اليمن منذ عامين ونصف العام.

رويترز

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق