أبرز الأخبارسياسة عربية

القوات العراقية تطرد الدولة الإسلامية من قاعدة جوية قرب الحويجة

قال الجيش العراقي إن قواته وفصائل شيعية مسلحة انتزعت السيطرة على قاعدة جوية من تنظيم الدولة الإسلامية يوم الاثنين لتكسب منطقة استراتيجية في شمال البلاد مع تقدمها باتجاه مدينة الحويجة.
وشن العراق هجوماً في 21 أيلول (سبتمبر) لطرد التنظيم من الحويجة، التي تقع إلى الغرب من مدينة كركوك المنتجة للنفط، وهي واحدة من منطقتين عراقيتين لا يزال التنظيم يسيطر عليهما.
وقال قادة عسكريون عراقيون إن الدولة الإسلامية كانت تستخدم قاعدة رشاد الجوية التي تقع على بعد نحو 30 كيلومتراً جنوبي الحويجة كمعسكر تدريب وقاعدة للدعم.
كان المتشددون سيطروا على القاعدة بعد انهيار الجيش العراقي في عام 2014 أمام هجوم للتنظيم.
وقال المقدم صالح ياسين بالجيش العراقي «بعد القيام بأعمال تأهيل سريعة، القاعدة الجوية ستلعب دوراً مهماً لفائدة القوات العراقية في السماح لطائرات الهليكوبتر بنقل الجنود والأسلحة خلال أي عملية مستقبلية لحفظ الأمن في الشمال».
وأضاف قائلاً «القاعدة الجوية ستساعد في وضع نهاية للجيوب الإرهابية المختبئة في المناطق الجبلية قرب كركوك وتبعد أي تهديد محتمل عن منشآت الطاقة وحقول النفط».
والحويجة، التي تقع شمالي بغداد، وشريط من الأرض على الحدود السورية غربي العاصمة العراقية هما آخر منطقتين يسيطر عليهما التنظيم في العراق.
وانهارت الخلافة التي أعلنتها الدولة الإسلامية بشكل فعلي في تموز (يوليو) عندما طردت القوات العراقية المدعومة من الولايات المتحدة التنظيم من الموصل التي كانت معقله الرئيسي في العراق بعد معركة صعبة دامت تسعة أشهر.

رويترز

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق