سينما

“The Jungle Book” يكتسح شباك التذاكر بأعلى الإيرادات

هيمن فيلم «The Jungle Book” على مبيعات تذاكر نهاية الأسبوع حاصداً 103،6 مليون دولار عزز بها نجاح شركة والت ديزني في إنتاج نسخ حية من أفلام الكارتون الكلاسيكية.

وحل «جانغل بوك»، في المرتبة الثالثة بين الأفلام الأميركية التي حققت أعلى إيرادات افتتاحية في شهر نيسان (ابريل) لهذا العام.
وحل في المركز الأول فيلم «بات مان يواجه سوبر مان»، محققاً 166 مليون دولار. وفي المركز الثاني، جاء فيلم «ديدبول» بإيرادات بلغت 132 مليون دولار.
وبعد تجسيد أفلام (سندريلا) و«أليس في بلاد العجائب) و(ماليفيسينت» بممثلين حقيقيين ومن بعدها «جانغل بوك» صار هذا النوع من الإنتاج علامة تجارية في حد ذاته.
وبلغت الإيرادات الافتتاحية لـ «كتاب الغابة» 103،6 مليون دولار في بوكس أوفيس الأميركي، ليأتي في المرتبة الثانية ضمن الأفلام التي حققت أعلى إيرادات في شهر نيسان (ابريل) على الإطلاق، وذلك بعد فيلم «غاضب 7» الذي حقق 147،2 مليون دولار في نيسان (ابريل) 2015.
كما حقق الفيلم إيرادات عالمية بلغت 136،1 مليون دولار، 20،1 مليون دولار منها في الهند.
وفيلم «كتاب الغابة» هو إعادة إنتاج لفيلم الرسوم المتحركة الذي أنتجته ديزني عام 1967. ويتناول قصة صبي يُدعى «موغلي» نشأ في الغابة.
والفيلم مصنوع بالكامل من مشاهد صُممت عن طريق الكمبيوتر، مع المزج بأداء لممثل يقوم بدور الصبي. وحقق 42 في المئة من إيراداته المحلية من مشاهدات النسخة ثلاثية الأبعاد.
ومن المنتظر أن تعيد ديزني تقديم أعمال أخرى بالتقنية عينها، من بينها أفلام «بيتر بان»، و«الجميلة والوحش».
ونقلت وكالة أسوشيتيد برس، عن دايف هوليس، مدير التسويق في ديزني، إن الشركة «التزمت بهذا النوع من الإنتاج خلال السنوات الأخيرة، وجعلنا منها أولوية وخطة».
وأضاف هوليس أن جزءاً كبيراً من الفضل يرجع لمخرج «كتاب الغابة»، شون بايلي «الذي قدم الفيلم بطريقة معاصرة، واستخدم التكنولوجيا المتاحة بالشكل الأمثل».
وعلى الرغم من الظلال التي ألقاها «جانغل بوك» فقد حقق فيلم شركة متروغولدن مايرز «باربرشوب: ذا نيكست كات» وهو الثالث في سلسلة (باربرشوب) 20،2 مليون دولار من عرضه في 2661 دار عرض سينمائية. واحتل بذلك المركز الثاني.
وحل فيلم «ذا بوص» الذي تصدر قائمة الإيرادات الأسبوع السابق في المركز الثالث محققاً 10،2 مليون دولار.
وجاء فيلم «باتمان ضد سوبرمان» في المركز الرابع مضيفاً تسعة ملايين دولار إلى إيراداته المحلية التي بلغت 311،3 مليون دولار.
وبدأ في نهاية الأسبوع الماضي أيضاً عرض فيلم إثارة لشركة ليونزغيت هو «كريمينال» وحقق عند بدء عرضه 5،8 مليون دولار.

بي بي سي/رويترز
 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق