paid

 

الافتتاحية
عاقبوا انفسكم… ولا تعاقبوا المواطنين!

نلتم ثقة المجلس النيابي، وبالطبع لم تكن قلوبكم تدق خوفاً من الا تحصلوا على هذا التأييد العارم. لماذا؟ لان حكوماتكم منذ عقود درجتم على ان تشكلوها نسخة مصغرة عن المجلس النيابي، وبذلك فانكم دائماً تضمنون الثقة. جلستم على مقاعدكم الوثيرة ونسيتم الوعود التي قطعتموها، رغم ان حبرها لم يجف بعد، لانكم لا تخشون المحاسبة. فالمجلس النيابي هو انتم، فكيف يمكنه ان يسقطكم من بداية الطريق؟ والشعب تعودتم عليه صامتاً، حتى انه يخشى ان يئن من الالم الذي تسببونه له. وعدتم وعلى مدى اكثر من شهر بتأمين الكهرباء 24/24، وقلتم انكم قررتم ان تنهوا الام المواطنين المقهورين. فاذا بكم تغرقوننا بالعتمة 24/24، وبعد ذلك تقولون امنحونا ثقتكم وسنعمل هذه المرة، وسنترجم الاقوال الى افعال. فاذا كانت هكذا هي الترجمة فبئس هذا الزمن الرديء. ان الاموال التي تحتجزونها في صناديق وزارة المال، هذا اذا كانت قد بقيت اموال، هي اصلاً من جيوب المواطنين، فبأي حق ووفق اي قانون تحجبونها عن تأمين التيار الكهربائي، وانتم حولتم لبنان الى البلد الوحيد الذي يعاني منذ اكثر من عقدين من العتمة، ولا من يسأل او يحاسب؟ اذا كان تصرفكم هو عقاب، فمن هو المعاقب شركة الكهرباء والمسؤولون ام المواطنون؟ ان كان هناك مجال للعقاب فعاقبوا انفسكم، الستم انتم المسؤولين عن هذه المأساة الفضيحة؟ حاسبوا انفسكم لانكم سكتم على مدى اكثر من عشرين سنة على مسؤولين في الكهرباء لم يحققوا انجازاً واحداً، لا بل اعادوا الوضع عشرات السنين الى الوراء؟ فلماذا ابقيتموهم في مناصبهم؟ ان كنتم تشكون بان هناك فساداً، فلماذا لا تحاسبون الفاسدين، ولا تسمونهم باسمائهم؟ من حق الناس بعد ذلك ان يشكوا بعلاقات مشبوهة بين المعنيين والفاسدين، والا لماذا هذا الصمت المطبق؟ بددوا الشكوك والا ثبتت عليكم. لعبتم على الناس، وطلعتم ببدعة العدادات على المولدات الكهربائية، بحجة انكم تريدون ان تحموا المواطنين وجيوبهم من جشع اصحاب المولدات. الا انكم بالمقابل اغرقتم البلد بالعتمة، وفتحتم الباب امام هؤلاء بان يجنوا الملايين بسبب تشغيل مولداتهم ساعات اضافية، فمن دفع هذه الاموال كلها، انتم ام المواطنون؟ لو كنتم حريصين على شعبكم الذي انتخبكم واوصلكم الى حيثما انتم قابعون، لاجتمعتم في اليوم نفسه الذي بدأت فيه العتمة وافرجتم عن اموال الناس، لينعموا على الاقل بالنور بعد ان اظلمتم حياتهم كلها. لماذا تعاقبون المواطنين؟ لقد قدموا لكم كل شيء، وسكتوا على ظلمكم فتماديتم في نهجكم الخاطىء، فالى متى سيستمر هذا الوضع، والى متى سيستمر عقابكم؟ امطرتموهم بوابل من الضرائب القاتلة فسكتوا، فاستسهلتم الامر وها هي الانباء تتردد عن دفعة جديدة من الضرائب ستباشرون عملكم بفرضها على الناس وقد بدأت طلائعها تظهر، فهل تعتقدون انهم قادرون على دفعها؟ انكم بسياساتكم تؤسسون لثورة تطيح كل ما تصادفه في دربها، فهل هذا ما تنوون الوصول اليه؟ والمواطن يسألكم ماذا قدمتم له مقابل عطاءاته؟ لقد اغرقتموه بالعتمة والنفايات والعطش والغلاء واوصلتموه الى الفقر. فكفاكم ظلماً لان الظلم مرتعه وخيم. عودوا الى ضمائركم وارفعوا الكابوس عن المواطنين ولا تعاقبوهم فليسوا هم المسؤولين، بل عاقبوا الذين اوصلوا الوضع الى هذه الحالة، قبل ان يستيقظ الشعب من سباته العميق فيهب هبة واحدة. اجتمعوا اليوم قبل الغد وحلوا قضية الكهرباء مرة واحدة ونهائية، وايضاً قضية المياه التي ما ان تتوقف الامطار عن الهطول حتى تبدأون بالتقنين، رغم ان الامطار التي تساقطت هذا العام فاقت كل المقاييس. تتردد الشائعات انكم فرضتم ضريبة جديدة كبيرة على رسوم المياه، ولم نتأكد بعد ولكن سيكون لنا عودة الى شغفكم بفرض الضرائب حتى فاقت قدرة المواطن، دون ان تقدموا له بالمقابل شيئاً. وبعد ذلك تسألون لماذا يهاجر اللبنانيون؟


 «الاسبوع العربي»
   
 
راية إعلانية
 

اخبار ثقافية

  • taille de la police diminution de la taille de police diminution de la taille de police augmentation de la taille de police increase font size
  • البريد الإلكتروني
    اسم المرسل
    الرسالة
    اخبار ثقافية
    ندوة نعيمه وجنبلاط: شاعران في معراج الصوفية في اطار «معرض بيروت العربي الدولي للكتاب - 57» عقدت «دار سائر المشرق» و«اتحاد الكتّاب اللبنانيين» ندوة حول كتاب بعنوان «ميخائيل نعيمه وكمال جنبلاط:...
  •  
قوّم هذا المقال
(0 تصويت)
A- A+

ندوة نعيمه وجنبلاط: شاعران في معراج الصوفية
في اطار «معرض بيروت العربي الدولي للكتاب - 57» عقدت «دار سائر المشرق» و«اتحاد الكتّاب اللبنانيين» ندوة حول كتاب بعنوان «ميخائيل نعيمه وكمال جنبلاط: شاعران في معراج الصوفية» للدكتورة ناتالي الخوري غريب.
قدّم الندوة وادارها الدكتور وجيه  فانوس (الامين العام لاتحاد الكتّاب اللبنانيين) قائلاً: «صحيح ان كل واحد من هذين الكبيرين اتخذ لوجوده مسالك تميّز بها، بيد ان كل واحد منهما كان يلتقي مع الآخر عبر الفكر الصوفي المنبثق من  فلسفة الرؤيا والقدرة على الاستشراف العقلي والروحاني معاً. انه جهد قد تنكبت الدكتورة ناتالي الخوري غريب عناء بنائه والسعي في مناكب معارفه، لتقدّم للقارىء العربي شعشعانيات معرفية من ألق هذين الكبيرين، ليس في لبنان وحسب، بل في ارجاء الدنيا قاطبة».
الوزير الاسبق عباس خلف اكد ان «المنبع الروحي عند كمال جنبلاط لا ينفصل عن مدارك الحواس والعمل السياسي والاجتماعي، انه بمثابة اللب من الثمرة، والروح من الجسد».
من جهته، اعتبر البروفسور محمد شيّا انه «في الشكل تقدّم المؤلفة دراسة لغوية - فلسفية منهجية مقارنة وافية للتراث الصوفي في شعر كل من المفكرين والاديبين العالميين الراحلين، ميخائيل نعيمه وكمال جنبلاط، ووفق اكثر المناهج التفكيكية والتحليلية حداثة وعمقاً. وفي المضمون، وجد الموضوع من يفهمه حق المعرفة في جانبيه، نعيمه وجنبلاط، وفي ابعاده الادبية والفكرية والصوفية».
اما مؤلفة الكتاب، فاعتبرت ان نعيمه وجنبلاط «قلادتان من فكر على جيد الشعر ودعوتا تفكّر الى ولائم حب وتقديس وتكريس، وشاعران في معراج الصوفية».
بعد الندوة، وقّعت الدكتورة ناتالي الخوري غريب كتابها الجديد في جناح «دار سائر المشرق».


تكريم تحية للأخوين فليفل من «النادي الثقافي العربي»
في سياق نشاطات «النادي الثقافي العربي» لهذه السنة، في «معرض بيروت»، نظمت أمسية تكريمية «تحية للأخوين فليفل» بالاشتراك مع كورال مدرسة خالد بن الوليد، وقدّمتها اسيمة دمشقية التي استهلت الندوة بالقول: «انهما الاخوان: محمد واحمد سليم فليفل. وُلدا في بداية القرن العشرين وترعرعا في بيت عرش على جدرانه وفي حديقته جدائل الموسيقى وقصائد الشعر والاناشيد الدينية والوطنية...وتعززت فيه روح الانتماء العروبي التي تميز بها رب البيت فحث عليها ابناءه منذ اول العهد...».
ومن ثم، اشارت الى المصادفة التي جمعتهما بالشاعر ابرهيم طوقان الذي كان يتابع تعليمه في الجامعة الاميركية، فقدّم لهما - آنذاك - قصيدة نشيد «موطني» الذي تردد على كل لسان وما زال يتردد حتى يومنا هذا، توالت الاناشيد بعد ذلك بالتعاو ن مع كبار الشعراء في لبنان والوطن العربي... ولعبت المصادفة دورها مرّة ثانية ووقع الاختيار على نهاد حداد «فيروز» في احدى الحفلات المدرسية فتبنياها فنياً لتتابع دراستها الموسيقية في المعهد الموسيقي الذي كان يترأسه جدهما وديع صبرا... كما وتتلمذ على يديهما عدد من الفنانين والملحنين المعروفين، كالموسيقي عبد الغني شعبان، وعفيف رضوان، ومحمد سلمان، وصباح، ولور دكاش، وغيرهم... حتى تخطت عطاءاتهم حدود لبنان لتصل الى الوطن العربي والعالمي...».
وتحدث الدكتور حسان حلاق عن ايمان محمد فليفل (1899 - 1986) وشقيقه احمد فليفل (1903 - 1995) بالعروبة وبث الروح الوطنية والقومية العربية، سواء في العهدين العثماني والفرنسي، او في عهد الاستقلال، ليس في لبنان فحسب، وانما في سائر انحاء العالم العربي... وقد استطاعا تلحين ما يقارب الف  قصيدة في موضوعات متنوعة، لادباء وشعراء من لبنان والعالم العربي، منهم: الاخطل الصغير، وعمر فروخ، وابرهيم طوقان...
وفي الختام، سلّم مدير عام المعرض سميح البابا العقيد حسان فليفل الدرع التكريمية من «النادي الثقافي العربي».


شعر ديوان و CD للشاعرة سهام الشعشاع
عن دار «نوفل»، التابعة لدار «هاشيت انطوان» العربية للنشر، صدر ديوان للشاعرة السورية سهام الشعشاع. بعنوان «إني اختزلتك آدما»، ويرافق الديوان قرص مدمّج (CD) يضم قصائد تتلوها الشاعرة بصوتها، مرفقة بانغام موسيقية تنتمي لثقافات عالمية... بذلك تحاول سهام الشعشاع خلق صلة مباشرة بين النص المكتوب والنص المسموع، واحياء علاقة الموسيقى بالشعر.


مجلة ملخص العدد 418 من مجلة «المستقبل العربي»
عن «مركز دراسات الوحدة العربية» صدر العدد الجديد 418 من مجلة «المستقبل العربي» وفيه مجموعة من الدراسات المختلفة: السياسة الصينية تجاه الصراع العربي - الاسرائيلي (علاء عبد الحفيظ محمد) - الجالية العربية في اسبانيا (عبد الواحد اكمير) - العلاقات السودانية - الاميركية على مفترق طرق (عبده مختار موسى) - مشكلة التصحّر وتحديات التنمية في الوطن العربي (محمود جميل الجندي).
وفي باب «آراء ومناقشات: من اجل تفعيل التكامل الاقليمي العربي (رغيد الصلح).
اما ملف العدد فهو بعنوان: النقد الادبي العربي اليوم: الرهانات والتحولات»، وفيه: النص النقدي بين الاستقلال واعادة الكتابة (شيرين ابو النجا) - النقد الادبي العربي: النص والمنهج والعلاقة الملتبسة (سعيد يقطين) - الدراسات النقدية العربية والحوار مع الآخر (ماري تريز عبد المسيح ) - هل وصل النقد الى طريق مسدود؟ (نادر كاظم) - الناقد العربي والاثر الهارب: قراءة في رهانات التحديث  (شرف الدين ماجدولين).
بالاضافة الى الابواب الدائمة في المجلة.



 

Plus dans cette rubrique:

تعليق

تأكد من أنك قمت بإدخال المعلومات المطلوبة في الأماكن المحددة.