paid

 

الافتتاحية
الى متى هذا الدجل السياسي؟

العلاقات بين الكبار في العالم هذه الايام ليست على ما يرام. فالتور قائم بين الولايات المتحدة الاميركية وروسيا، والاسباب كثيرة ومتنوعة. لقد كان الروس يأملون ان تتحسن الاوضاع بعد الانتخابات الرئاسية الاميركية، فتدخلوا لمصلحة الرئيس ترامب، وجهدوا لابعاد المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، ولكن فألهم خاب، اذ ان العلاقات تدهورت اكثر مع الرئيس الجديد، وربما بسبب سياسة موسكو التي ضمت القرم الى اراضيها، وتدخلت في اوكرانيا مساندة فريقاً على الاخر. فالتهديدات المتبادلة قائمة، والاتهامات ايضاً، وكل طرف ينسب الى الطرف الاخر ما يقوم به هو نفسه، فاختلط الحابل بالنابل وساءت الامور اكثر. ولكن في الحقيقة فان الدولتين الكبريين متفقتان على الخطوط العريضة لاقتسام العالم، وكل منهما تعمل لحماية مصالحها. المهم بالنسبة الى منطقة الشرق الاوسط، هو تركز الخلاف في سوريا، بحيث تنعكس المواقف على كل الدول العربية. فالولايات المتحدة انكفأت في السنوات الاخيرة عن المنطقة، وتركت الساحة لروسيا تسرح وتمرح فيها، ولا يهم واشنطن من الامور سوى حماية اسرائيل. ومن هنا كان قرار الرئيس ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة للدولة العبرية، فابتعدت الولايات المتحدة اكثر فاكثر عن دور كانت تلعبه تحت عنوان احلال السلام، رغم انه لم يتحقق شيء. وقد وصل الامر بالجبارين الى حد الاشتباك المسلح، في دير الزور عندما شنت القوات الموالية للنظام وللروس هجوماً على قوات سوريا الديمقراطية التي تدعمها واشنطن، فردت الولايات المتحدة بضربات جوية اوقعت اكثر من مئة قتيل. ورغم ان روسيا انكرت في البداية ان يكون سقط واحد من جنودها في القصف، عادت واعترفت بمقتل خمسة روس ثم بعدد اكبر، واتهمت الولايات المتحدة بالوقاحة والصلافة، وبوضع شروط تعجيزية لتحسين العلاقات بين البلدين. وتقول واشنطن ان موسكو تراوغ وتلجأ الى الاحتيال في تعاطيها مع ملف سوريا. وهكذا فان المسافة بين الطرفين شاسعة. ولكن رغم كل ذلك فالطلاق لم يقع، وامكانية الاصلاح لا تزال متاحة، اذا تخلى كل طرف عن بعض كبريائه. المهم ان الخلاف الدولي هو الذي يسذ طريق الحل في سوريا، ولولا تدخل الاميركيين والروس، لكانت الحرب قد وضعت اوزارها منذ مدة بعيدة. ولكن اذكاء النار يبقي الاوراق في ايدي المحتلين. فالولايات المتحدة اقتطعت جزءاً من الاراضي السورية وتمركزت فيه، بحجة انها تشن الحرب على تنظيم الدولة الاسلامية (داعش)، وروسيا اقامت القواعد البحرية والبرية وسيطرت على كل مرافق الدولة في سوريا، وباتت تنطق باسمها، ولها الكلمة الاخيرة في كل ما يتعلق بشؤون النظام. ويقول الاميركيون ان «النفوذ الروسي يمكن ان يكون فعالاً»، ولكن روسيا لا تريد السلام لانه لا يناسبها، وقد يقلص دورها وربما وجودها في المنطقة. وهي بدل ان تعمل من اجل السلام، راحت تساعد النظام على قصف المناطق الخاضعة لنفوذ المعارضة وتحولت الى طرف في القتال، فاستعرت الحرب بدل ان تنطفىء جذوتها. روسيا انتقدت الضربة الاميركية على دير الزور، ونحن بدورنا ندين كل ما يشجع على القتال، ولكن هل ان قصف الجيش الروسي للمستشفيات والمدارس ومنازل الامنين، واسقاط مئات القتلى والاف الجرحى المدنيين هو امر مقبول؟ هل ان الفيتوات التي تبلغ حوالي العشرة، والتي استخدمها الروس في مجلس الامن، على مدى سنوات الحرب، وكانت السبب في سد طريق السلام هي المقبولة؟ هل ان السيطرة على سوريا بالكامل ومصادرة قراراتها هما الطريق الصحيح؟ لم يعد جائزاً التدخل السياسي الذي تمارسه الدول الكبرى، فتمنع السلام لتتمكن من فرض سيطرتها على الدول الصغيرة والضعيفة. هل هو مقبول ان تقدم اسرائيل الدولة العدوانية، على شن الغارات المتكررة على سوريا، فيما روسيا المتواجدة بجيشها وبكل انواع القوة التي تملكها، واقفة تتفرج، لا بل تنسق مع اسرائيل، وهذا ما اعلنه الروس والاسرائيليون معاً. فالى متى هذا الدجل السياسي؟ اسرائيل واصلت تعزيزاتها في الجولان المحتل. ونصبت صواريخها، ومنظومة الدفاع الجوي المعروفة بالقبة الحديدية، فما هو موقف روسيا من كل هذا؟ هي تقول انها دخلت الى سوريا بهدف منع الاقتتال وحماية الوحدة السورية، فاذا بها تتحول الى فريق يعمل على حسابه وكل همه تأمين وجوده ومصالحه. اما مصالح سوريا والشعب السوري فلا دخل لها فيها. تقول روسيا ان الولايات المتحدة تتصرف بشكل منفرد وعلى نحو خطير، وتقوض وحدة سوريا. ونحن نقول معها ذلك ايضاً، ولكن هل هي دخلت الى سوريا بالتنسيق مع اي طرف؟ نحن نرفض التدخل من اي جهة اتى. فلا التصرف الاميركي مقبول ولا التصرف الروسي ايضاً، فليكفوا عن نشر الاكاذيب وتشويه الحقائق. فليعد الجميع الى قرارات الامم المتحدة ويعملوا باخلاص وبعيداً عن المصالح الخاصة وعندها فقط يحل السلام في سوريا.


 «الاسبوع العربي»
   
 
راية إعلانية
 

«خان الجوخ» في اسواق بيروت... ملتقى للمصممين والحرفيين

  • taille de la police diminution de la taille de police diminution de la taille de police augmentation de la taille de police increase font size
  • البريد الإلكتروني
    اسم المرسل
    الرسالة
    «خان الجوخ» في اسواق بيروت... ملتقى للمصممين والحرفيين
    تطلق شركة سوليدير ابتداء من مساء غد الجمعة (24 تشرين الثاني/نوفمبر) مبادرة «خان الجوخ»، وهو مكان خصصته اسواق بيروت لمصممين وحرفيين دعما للمواهب المبدعة والناشئة. تندرج هذه المبادرة ضمن استراتيجية شركة...
  •  
قوّم هذا المقال
(0 تصويت)
A- A+

تطلق شركة سوليدير ابتداء من مساء غد الجمعة (24 تشرين الثاني/نوفمبر) مبادرة «خان الجوخ»، وهو مكان خصصته اسواق بيروت لمصممين وحرفيين دعما للمواهب المبدعة والناشئة.

تندرج هذه المبادرة ضمن استراتيجية شركة سوليدير التي عملت منذ تأسيسها على تشجيع ودعم القطاع الإبداعي من خلال برامج موجهة ومساحات خصصت لعرض وتحفيز وتطوير الحياة الفنية في بيروت.
سيشكل «خان الجوخ»، ولمدة سنتين، مساحة بديلة تتضمن اكاديمية تصميم الازياء Creative Space   التي تعمل على تأمين الدراسة المجانية لطلاب ذوي امكانيات مادية محدودة ومشغل للخياطين ومساحة لبيع الأقمشة، بالإضافة الى عدد من المصممين: كريستال كرم وسليم عزام وستيفاني نعمة وسحر حفضة وSTARCHed.
وعلى هذا، دعت سوليدير الجميع للمشاركة في افتتاح «خان الجوخ» غداً عند السادسة مساءً في سوق الصاغة – اسواق بيروت.

المشاركون:
Creative Space Beirut:

هي مدرسة مجانية لتصميم الأزياء توفر التعليم الإبداعي للشباب الموهوبين الذين يفتقرون إلى الموارد اللازمة للحصول على شهادة من جامعات ذات تكلفة باهظة الثمن. وتهدف المدرسة المبتكرة إلى تعزيز تكافؤ الفرص في القطاع الإبداعي وجعل عالم التصميم في متناول أولئك الذين لديهم الرؤية، والذوق والدافع للابداع. تأسست Creative Space Beirutعام 2011 من قبل بارسونس (Parsons) المدرسة الجديدة لخريجي التصميم وسارة هرمز وكارولين سيمونيلي.

STARCHed:
هي مبادرة اسستها FoundationSTARCH لتجمع 12 من خرّيجيها في اسواق بيروت.  
أسسها ربيع كيروز وتالا حجار بالتعاون مع سوليدير، وهي مؤسسة لا تبغي الربح بل تساعد على إطلاق المصممين اللبنانيين الناشئين. كما تقدم برنامجاً سنوياً يتم على اساسه اختيار أربعة إلى ستة مصممين. ويتم توجيه المصممين ومساعدتهم على تطوير تصاميم ازيائهم ومجموعاتهم، وكيفية تسويقها. ومن ثم تعرض التصاميم لمدة سنة كاملة في بوتيك STARCH في الصيفي فيلادج. كما تؤمن المؤسسة للمصممين فرصة للمشاركة في ورش عمل وندوات.

سليم عزام:
يعرض سليم عزام مجموعة من القصص المطرزة، صنعتها نساء من الجبل. يصف عزام مجموعته بانها «أصوات طفولتي وأيضاً أصوات المجتمع الجبلي». ويضيف «الأزياء هي وسيلة تسمح لنا بنقل روايتنا بتقنياتنا الخاصة».
وتهدف هذه المجموعة من الازياء الى تمكين النساء الموهوبات اللواتي يعملن في التطريز. كل قطعة تمثل قصة مختلفة من المجتمع المحلي وتنفذها نساء من قرى مختلفة في جبل لبنان.
ويضيف عزام «كان العمل على هذا المشروع مغامرة. لقد كان متعة لا توصف ان اعمل مع اناس لديهم شغف بعملهم ولا يزالون متصلين بجذورهم».

Studio 2:
تم تصميم ستوديو 2 كمساحة للمصممين لمواصلة استكشاف وتوسيع ابداعاتهم وتبادل الخبرات والاندماج في المجتمع المحلي. يضم ستوديو 2 المصممتين ستيفاني نعمة وسحر حفضة.
 
ستيفاني نعمة: اظهرت اهتماما بالاقمشة منذ سن مبكرة وتابعت عام 2016 دراستها في «نمط الاقمشة» واستكشفت وسائل فنية كانت تعتقد في السابق أنها بعيدة المنال. في نيسان 2017، أطلقت ستيفاني “Fabric” وهو استوديو يوفر الاقمشة ذات الانماط الحديثة لأسواق الملابس والمنازل.

سحر حفضة: “Sahar’s Paper Objects” هو استكشاف الورق وإمكاناته: الطريقة التي يمكن أن تتطور بها شخصية الكائن من خلال طبقات الورق وقولبته. انها مجموعة من الأشياء التي تمثل اجزاء فردية كل جزء له خصائصه وعيوبه من الحيوانات، الظلال، والدبابيس والاكسسوارات وغيرها.

كريستال كرم BlockSfinj
كريستال كرم مهندسة لبنانية تنحدر من عائلة ذات خلفية صناعية وقد ترعرعت على مفهوم يربط بين النتاج المحلي والهوية الوطنية.
طورت كريستال كرم مشروع Blocksfinij  معتمدة على هذا الإرث الصناعي لعائلتها فهي من الجيل الثالث وعملت على توسيع الإنتاج الصناعي وتحديثه. تعمل بشكل مستمر على العلاقة بين الصناعة والتصميم وتبتكر طرقاً تدمج مواد جديدة والطرق الصناعية والتقنيات.
تتميز اعمال كريستال بالكثير من الخيال، وبملمسها وبجمالية طبيعية وبأسعار في متناول الجميع وتستعمل تصاميم الإسفنج للبيوت والمحال التجارية والمعارض الثقافية.
من خلال خبرتها كمهندسة معمارية تقدم كريستال كرم المواد الإسفنجية كتصميم شامل للمساحات التي تحتضنها.

Plus dans cette rubrique:

تعليق

تأكد من أنك قمت بإدخال المعلومات المطلوبة في الأماكن المحددة.