paid

 

الافتتاحية
الى متى هذا الدجل السياسي؟

العلاقات بين الكبار في العالم هذه الايام ليست على ما يرام. فالتور قائم بين الولايات المتحدة الاميركية وروسيا، والاسباب كثيرة ومتنوعة. لقد كان الروس يأملون ان تتحسن الاوضاع بعد الانتخابات الرئاسية الاميركية، فتدخلوا لمصلحة الرئيس ترامب، وجهدوا لابعاد المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، ولكن فألهم خاب، اذ ان العلاقات تدهورت اكثر مع الرئيس الجديد، وربما بسبب سياسة موسكو التي ضمت القرم الى اراضيها، وتدخلت في اوكرانيا مساندة فريقاً على الاخر. فالتهديدات المتبادلة قائمة، والاتهامات ايضاً، وكل طرف ينسب الى الطرف الاخر ما يقوم به هو نفسه، فاختلط الحابل بالنابل وساءت الامور اكثر. ولكن في الحقيقة فان الدولتين الكبريين متفقتان على الخطوط العريضة لاقتسام العالم، وكل منهما تعمل لحماية مصالحها. المهم بالنسبة الى منطقة الشرق الاوسط، هو تركز الخلاف في سوريا، بحيث تنعكس المواقف على كل الدول العربية. فالولايات المتحدة انكفأت في السنوات الاخيرة عن المنطقة، وتركت الساحة لروسيا تسرح وتمرح فيها، ولا يهم واشنطن من الامور سوى حماية اسرائيل. ومن هنا كان قرار الرئيس ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة للدولة العبرية، فابتعدت الولايات المتحدة اكثر فاكثر عن دور كانت تلعبه تحت عنوان احلال السلام، رغم انه لم يتحقق شيء. وقد وصل الامر بالجبارين الى حد الاشتباك المسلح، في دير الزور عندما شنت القوات الموالية للنظام وللروس هجوماً على قوات سوريا الديمقراطية التي تدعمها واشنطن، فردت الولايات المتحدة بضربات جوية اوقعت اكثر من مئة قتيل. ورغم ان روسيا انكرت في البداية ان يكون سقط واحد من جنودها في القصف، عادت واعترفت بمقتل خمسة روس ثم بعدد اكبر، واتهمت الولايات المتحدة بالوقاحة والصلافة، وبوضع شروط تعجيزية لتحسين العلاقات بين البلدين. وتقول واشنطن ان موسكو تراوغ وتلجأ الى الاحتيال في تعاطيها مع ملف سوريا. وهكذا فان المسافة بين الطرفين شاسعة. ولكن رغم كل ذلك فالطلاق لم يقع، وامكانية الاصلاح لا تزال متاحة، اذا تخلى كل طرف عن بعض كبريائه. المهم ان الخلاف الدولي هو الذي يسذ طريق الحل في سوريا، ولولا تدخل الاميركيين والروس، لكانت الحرب قد وضعت اوزارها منذ مدة بعيدة. ولكن اذكاء النار يبقي الاوراق في ايدي المحتلين. فالولايات المتحدة اقتطعت جزءاً من الاراضي السورية وتمركزت فيه، بحجة انها تشن الحرب على تنظيم الدولة الاسلامية (داعش)، وروسيا اقامت القواعد البحرية والبرية وسيطرت على كل مرافق الدولة في سوريا، وباتت تنطق باسمها، ولها الكلمة الاخيرة في كل ما يتعلق بشؤون النظام. ويقول الاميركيون ان «النفوذ الروسي يمكن ان يكون فعالاً»، ولكن روسيا لا تريد السلام لانه لا يناسبها، وقد يقلص دورها وربما وجودها في المنطقة. وهي بدل ان تعمل من اجل السلام، راحت تساعد النظام على قصف المناطق الخاضعة لنفوذ المعارضة وتحولت الى طرف في القتال، فاستعرت الحرب بدل ان تنطفىء جذوتها. روسيا انتقدت الضربة الاميركية على دير الزور، ونحن بدورنا ندين كل ما يشجع على القتال، ولكن هل ان قصف الجيش الروسي للمستشفيات والمدارس ومنازل الامنين، واسقاط مئات القتلى والاف الجرحى المدنيين هو امر مقبول؟ هل ان الفيتوات التي تبلغ حوالي العشرة، والتي استخدمها الروس في مجلس الامن، على مدى سنوات الحرب، وكانت السبب في سد طريق السلام هي المقبولة؟ هل ان السيطرة على سوريا بالكامل ومصادرة قراراتها هما الطريق الصحيح؟ لم يعد جائزاً التدخل السياسي الذي تمارسه الدول الكبرى، فتمنع السلام لتتمكن من فرض سيطرتها على الدول الصغيرة والضعيفة. هل هو مقبول ان تقدم اسرائيل الدولة العدوانية، على شن الغارات المتكررة على سوريا، فيما روسيا المتواجدة بجيشها وبكل انواع القوة التي تملكها، واقفة تتفرج، لا بل تنسق مع اسرائيل، وهذا ما اعلنه الروس والاسرائيليون معاً. فالى متى هذا الدجل السياسي؟ اسرائيل واصلت تعزيزاتها في الجولان المحتل. ونصبت صواريخها، ومنظومة الدفاع الجوي المعروفة بالقبة الحديدية، فما هو موقف روسيا من كل هذا؟ هي تقول انها دخلت الى سوريا بهدف منع الاقتتال وحماية الوحدة السورية، فاذا بها تتحول الى فريق يعمل على حسابه وكل همه تأمين وجوده ومصالحه. اما مصالح سوريا والشعب السوري فلا دخل لها فيها. تقول روسيا ان الولايات المتحدة تتصرف بشكل منفرد وعلى نحو خطير، وتقوض وحدة سوريا. ونحن نقول معها ذلك ايضاً، ولكن هل هي دخلت الى سوريا بالتنسيق مع اي طرف؟ نحن نرفض التدخل من اي جهة اتى. فلا التصرف الاميركي مقبول ولا التصرف الروسي ايضاً، فليكفوا عن نشر الاكاذيب وتشويه الحقائق. فليعد الجميع الى قرارات الامم المتحدة ويعملوا باخلاص وبعيداً عن المصالح الخاصة وعندها فقط يحل السلام في سوريا.


 «الاسبوع العربي»
   
 
راية إعلانية
 

ابراج

  • taille de la police diminution de la taille de police diminution de la taille de police augmentation de la taille de police increase font size
  • البريد الإلكتروني
    اسم المرسل
    الرسالة
    ابراج
    الحمل: ٢١ اذار - ٢٠ نيسان الروتين يقترب من علاقتك العاطفية، سارع الى معالجة الوضع. حاول ان تهتم اكثر بأسلوبك في التعامل مع الاخرين وبكيفية فرض شخصيتك على من حولك، فلتكن...
  •  
قوّم هذا المقال
(0 تصويت)
A- A+

الحمل:
٢١ اذار - ٢٠ نيسان
الروتين يقترب من علاقتك العاطفية، سارع الى معالجة الوضع. حاول ان تهتم اكثر بأسلوبك في التعامل مع الاخرين وبكيفية فرض شخصيتك على من حولك، فلتكن آراؤك صريحة وواضحة وتحاش كثرة الكلام غير اللائق. تتوافق مع الجدي. تتناقض مع العقرب. أفضل ايام الاسبوع الاثنين والخميس. اسوأ ايام الاسبوع الثلاثاء والسبت.

 

 

الثور:
٢١ نيسان - ٢١ ايار

القرار الذي ستتخذه على صعيد حياتك العاطفية قد يكون لصالحك، فلا تتردد في اتخاذه. النجاح الذي كنت تحلم به منذ فترة طويلة سيتحقق خلال هذا الاسبوع وستصل الى مركز مهم يعيد اليك الثقة بنفسك وبقدراتك. تتوافق مع العذراء. تتناقض مع الاسد. أفضل ايام الاسبوع الثلاثاء والسبت. اسوأ ايام الاسبوع الاثنين والجمعة.

 

 

الجوزاء:
٢٢ ايار - ٢١ حزيران
امنياتك ستتحقق خلال فترة قريبة وتنعم بعلاقة عاطفية مميزة. الافكار التي تطرحها في عملك واضحة وجلية، لكنك قد تواجه بعض الصعوبات مع الزملاء، فتصرف بحكمة قدر المستطاع حتى لا تنقلب الامور الى مناقشات حادة. تتوافق مع الميزان. تتناقض مع القوس. أفضل ايام الاسبوع الاثنين والاربعاء. اسوأ ايام الاسبوع الجمعة والاحد.

 

 

 

السرطان
٢٢ حزيران - ٢٢ تموز

معاكسات كثيرة على الصعيد العاطفي قد تعترضك في نهاية هذا الاسبوع وقد تجد صعوبة في اعادة كل شيء الى نظامه المعهود. قدرتك على اتخاذ القرارات الجريئة قد تجعل محيطك يقدرك ويزيد من ثقته بك وبأعمالك. تتوافق مع الحوت. تتناقض مع الحمل. افضل ايام الاسبوع الاربعاء والجعة. اسوأ ايام الاسبوع الثلاثاء والاحد.

 

الأسد:
٢٣ تموز - ٢٣ آب

وضعك العاطفي جيد وهناك مفاجأة تنتظرك. قد تستطيع ان تأخذ المبادرة في تنفيذ المشاريع التي التزمتها منذ فترة، لكن بالمقابل ستواجه صعوبات كثيرة على الصعيد المادي، حاول ان تعيد النظر بميزانيتك وتكون اكثر حرصاً. تتوافق مع الدلو. تتناقض مع الحوت. أفضل ايام الاسبوع الثلاثاء والاحد. اسوأ ايام الاسبوع الاربعاء والجمعة.

 

 

العذراء
٢٤ اب - ٢٣ ايلول

قد تكون بحاجة الى بعض الراحة نتيجة الاحداث العاطفية التي مرت بك في الفترة الاخيرة وجعلت منك شخصاً عصبياً. لا تدع نفسيتك تنعكس على أجواء عملك والا فقدت الكثير مما تحاول بناءه. اطلب مساعدة الاصدقاء. تتوافق مع الثور. تتناقض مع الدلو. أفضل ايام الاسبوع السبت والاحد. اسوأ ايام الاسبوع الاثنين والجمعة.


 

الميزان:
٢٤ ايلول - ٢٣
ت١
لا تكن انانياً ومتسلطاً في حكمك على الحبيب، بل حاول تفهم أوضاعه ومشاكله. الفترة غير مناسبة لا تخاذ قرارات مهمة تتعلق بالعمل، عليك ان تأخذ حذرك وان تدرس الامور جيداً قبل الاقدام على أي شيء. تسلح بالوعي. تتوافق مع العقرب. تتناقض مع الجوزاء. أفضل ايام الاسبوع الخميس والاحد. اسوأ ايام الاسبوع الثلاثاء والسبت.

 

 

 

العقرب:
٢٤ت١ - ٢٢ ت٢

امام حلاّن وعليك اختيار ما تراه مناسباً لمطامحك وغاياتك، اما السفر وأما البقاء حيث انت حالياً. على الصعيد العاطفي انت متردد كثيراً ولا تعرف اي وضع تتخذ وتعمل به، ركز قليلاً ولتكن ثقتك بنفسك قوية. تتوافق مع الحمل. تتناقض مع الجدي. أفضل ايام الاسبوع الجمعة والاحد. اسوأ ايام الاسبوع الاربعاء والخميس.

 


 

القوس:
٢٣ ت٢-٢١ك١

ابتعد عن المغامرات العاطفية العابرة والا واجهت صعوبات جمّة وربما اسأت الى سمعتك. من الافضل الا تلتزم القيام بمشاريع عدة في آن واحد، عليك درس الوضع بمختلف معطياته وبكل روية لاختيار الافضل. تتوافق مع الجوزاء. تتناقض مع الميزان. أفضل ايام الاسبوع الخميس والسبت. اسوأ ايام الاسبوع الثلاثاء والجمعة.


 

الجدي:
٢٢ ك١ - ٢٠ ك٢

كل الفرص متاحة نتيجة الاستمرار في علاقتك العاطفية الجديدة. لا تقم بمشاريع تعتمد على المغامرة، ولا تخلط بين الامور، حاول ان تكون ديبلوماسياً في تصرفاتك وقراراتك واستفد من هذه المرحلة لتوسيع دائرة معارفك. تتوافق مع السرطان. تتناقض مع الثور. أفضل ايام الاسبوع الثلاثاء والسبت. اسوأ ايام الاسبوع الخميس والسبت.

 

 

الدلو:
٢١ ك٢ - ١٨ شباط
حاول الاسفادة من أخطائك السابقة كي تستطيع حل مشاكلك العاطفية. لا تطرح أفكاراً من دون التمعن فيها جيداً ولا تفرض ارادتك من دون الاخذ بعين الاعتبار آراء الآخرين والا تعرضت لانتقادات كثيرة. كن حكيماً. تتوافق مع القوس. تتناقض مع العذراء. أفضل ايام الاسبوع الاثنين والجمعة. اسوأ ايام الاسبوع الاربعاء والاحد.

 

 

الحوت:
١٩ - شباط - ٢٠ اذار

كن منطقياً في علاقتك العاطفية وابتعد عن الغيرة وتقبّل كل ما يحدث بروح مرحة. ستشعر بالحيوية تغمرك هذا الاسبوع بعد مشروع عمل جديد قمت به في الفترة الاخيرة، انما عليك مواجهة بعض المتاعب بطريقة واقعية. تتوافق مع الاسد. تتناقض مع السرطان. أفضل ايام الاسبوع الاربعاء والخميس. اسوأ ايام الاسبوع الجمعة والاحد.

 

 

 

Plus dans cette rubrique:

تعليق

تأكد من أنك قمت بإدخال المعلومات المطلوبة في الأماكن المحددة.